يني شفق: تهديدات ترامب تعيد إلى الأذهان حادثة رسالة جونسون إلى تركيا

يني شفق: بولتون (وسط) حمل من أنقرة ملفين يبينان أن الوحدات الكردية وحزب العمال الكردستاني لا يمثلان الشعب الكردي (الأناضول)
يني شفق: بولتون (وسط) حمل من أنقرة ملفين يبينان أن الوحدات الكردية وحزب العمال الكردستاني لا يمثلان الشعب الكردي (الأناضول)

قالت صحيفة يني شفق التركية إن تهديد ترامب لتركيا بتدميرها اقتصاديا إن هاجمت "الأكراد"، يدل على أنه مختل وغير متوازن.

وذكرت الصحيفة أن تهديد ترامب أعاد إلى الأذهان حادثة الرسالة التي أرسلها الرئيس الأميركي الأسبق ليندون جونسون بتاريخ 2 يونيو/حزيران 1964 إلى تركيا، بعد صدور قرار من مجلس الأمن الوطني التركي بدخول قبرص.

وتضمنت الرسالة لغة متعالية وشديدة، تراجعت بعدها تركيا عن دخول قبرص، لكنها عادت ودخلتها في العملية المعروفة بـ"عملية قبرص للسلام"، والتي تمت بعد عشر سنوات في 20 يوليو/تموز 1974.

وبينت يني شفق أن حبَّ الإدارة الأميركية للوحدات الكردية وحزب العمال الكردستاني تغلّب على مصالح أميركا الإستراتيجية في المنطقة، إذ إن التنسيق الأميركي مع أنقرة أثناء الانسحاب من سوريا تعرقل حاليا.

وبينت الصحيفة أن تصريحات ترامب أثارت انتباه تركيا، خصوصا أنها سلمت مستشار الأمن القومي الأميركي جون بولتون أثناء زيارته الأخيرة إليها ملفين يبينان أن الوحدات الكردية وحزب العمال الكردستاني لا يمثلان الشعب الكردي، إلا أن تصريحات ترامب جاءت بشكل مخالف حين قال إنه سيدمّر تركيا اقتصاديا إن قررت مهاجمة الأكراد.

المصدر : الصحافة التركية