تركيا بين تصريحات بومبيو وبولتون.. ترحيب وتنديد
عـاجـل: وزارة العدل الأميركية: الوزير وليام بار سيسلم بعد قليل خلاصات تقرير مولر للكونغرس

تركيا بين تصريحات بومبيو وبولتون.. ترحيب وتنديد

وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو (يمين) يستمع إلى نظيره التركي مولود جاويش أوغلو في أنقرة في أكتوبر/تشرين الأول الماضي (الأناضول)
وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو (يمين) يستمع إلى نظيره التركي مولود جاويش أوغلو في أنقرة في أكتوبر/تشرين الأول الماضي (الأناضول)

رحّب وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو بتصريحات نظيره الأميركي مايك بومبيو الذي أشار لإمكان التوصل إلى حل يحقق مطالب تركيا في منطقة الشمال السوري.

وقال جاويش أوغلو أمس السبت خلال مؤتمر لحزب العدالة والتنمية الحاكم بولاية أنطاليا جنوبي تركيا إن تصريح وزير الخارجية الأميركي بشأن القضاء على العناصر التي تثير قلق تركيا هو تصريح في الاتجاه الصحيح.

وأشار وزير الخارجية التركي إلى أنه بحث مع بومبيو -في اتصال هاتفي السبت- آخر المستجدات بالمنطقة والخطوات الواجب اتخاذها.

وكان بومبيو قد أعرب -بُعيد اتصاله مع جاويش أوغلو- عن تفاؤله بالتوصل إلى حل يوفر الحماية لوحدات حماية الشعب الكردية في سوريا مع تحقيق مطلب تركيا بالدفاع عن نفسها من "الإرهابيين"، وذلك في ضوء قرار الولايات المتحدة سحب قواتها من سوريا.

وقال بومبيو للصحفيين في أبو ظبي التي زارها في إطار جولة بالشرق الأوسط "ندرك حق الشعب التركي في الدفاع عن بلاده ضد الإرهابيين، لكننا أيضا نعلم أن هؤلاء الذين هم ليسوا إرهابيين ويقاتلون إلى جانبنا طوال تلك المدة، يستحقون الحماية"، في إشارة إلى وحدات الحماية الكردية التي تسيطر على مناطق واسعة شرق نهر الفرات بسوريا.

وأكدت أنقرة مرارا أنها عازمة على حماية حدودها وطرد الوحدات الكردية -التي تعتبرها امتدادا لحزب العمال الكردستاني- من المناطق التي تسيطر عليها في شمال سوريا. ويواصل الجيش التركي حشد قواته على الحدود مع سوريا استعدادا لعملية محتملة شرق نهر الفرات.

في الوقت نفسه، استنكر وزير الخارجية التركي تصريحات أطلقها قبل أيام مستشار الأمن القومي الأميركي جون بولتون، ودعا فيها أنقرة إلى الامتناع عن قتل الأكراد.

وقال جاويش أوغلو "أنتم (الأميركيين) استخدمتم الأكراد في الماضي لمآربكم"، وشدد على أن تركيا لا تأخذ إذنا من أحد لمكافحة التنظيمات الإرهابية بحسب تعبيره.

وقد أكد وزير الدفاع التركي خلوصي أكار يوم الجمعة أن بلاده أعدت الخطط اللازمة للعملية العسكرية المزمعة ضد التنظيمات الإرهابية في شرق الفرات في سوريا.

المصدر : الجزيرة + وكالات