ثلاثة قتلى في احتجاجات بأم درمان في السودان

ثلاثة قتلى في احتجاجات بأم درمان في السودان

تفريق مظاهرة معارضة للنظام السوداني في الخرطوم بالقنابل المسيلة للدموع (الأناضول)
تفريق مظاهرة معارضة للنظام السوداني في الخرطوم بالقنابل المسيلة للدموع (الأناضول)

أعلنت الشرطة السودانية مساء أمس الأربعاء عن تلقيها بلاغات بوقوع ثلاث حالات وفاة وبعض الإصابات في أحداث مدينة أم درمان غربي العاصمة الخرطوم، في حين ذكرت منظمة هيومن رايتس ووتش أن عدد القتلى بلغ أربعين منذ بداية الاحتجاجات.

ونقلت وكالة الأنباء السودانية عن المتحدث باسم الشرطة اللواء هاشم علي عبد الرحيم قوله إن أم درمان شهدت أحداث شغب وتجمعات غير مشروعة متفرقة تعاملت معها الشرطة والأجهزة الأمنية بموجب القانون وتم تفريقها باستخدام الغاز المدمع.

وأضاف أن الشرطة تلقت لاحقا بلاغات عن بعض الإصابات وثلاث حالات وفاة جارٍ التحري بشأنها تحت إشراف النيابة.

وفي وقت سابق، أعلنت لجنة أطباء السودان المركزية (مستقلة) ومصدر طبي مقتل متظاهرين اثنين خلال الاحتجاجات التي شهدتها مدينة أم درمان.

وقال المصدر الطبي لوكالة الأناضول إن وفاة المتظاهرين الاثنين جاء نتيجة تعرضهما لإصابات بالرصاص الحي خلال الاحتجاجات.

من جهتها، قالت منظمة هيومن رايتس ووتش إن قوات الأمن السودانية تستخدم الذخيرة الحية وغيرها من أشكال القوة المفرطة ضد المتظاهرين وتحتجزهم تعسفا.

وأشارت المنظمة إلى أن عدد القتلى بلغ أربعين -بينهم أطفال- وفقا لتقديرات نشطاء سودانيين وعاملين في القطاع الطبي، وذلك منذ بدء الاحتجاجات في التاسع عشر من الشهر الماضي.

وأضافت المنظمة أن على السلطات السودانية التحقيق في جميع حالات القتل والإصابات.

المصدر : الجزيرة + وكالات