تغيير جديد في إدارة ترامب.. كبير موظفي البيت الأبيض يغادر نهاية العام

FILE PHOTO: White House chief of staff John Kelly listens as U.S. President Donald Trump meets with NATO Secretary General Jens Stoltenberg at the White House in Washington. U.S., May 17, 2018. REUTERS/Kevin Lamarque/Files
وسائل إعلام أميركية أشارت إلى تدهور علاقة كيلي مع سيد البيت الأبيض، بالتوازي مع تسريبات تتحدث عن قرب مغادرته (رويترز)

أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترامب أمس السبت أن جون كيلي أقرب مستشاريه وكبير موظفي البيت الأبيض؛ سيغادر منصبه نهاية العام الحالي، في تعديل جديد يطال فريق عمله ويندرج ضمن سياق تداعيات التحقيق في احتمال حصول تواطؤ مع روسيا.

ووصف ترامب الجنرال السابق في مشاة البحرية الأميركية بأنه كان مساعدا مخلصا أثناء توليه منصبه. وقال للصحفيين في البيت الأبيض "سيغادر جون كيلي منصبه في نهاية العام.. إنه شخص عظيم وأنا أقدر خدمته كثيرا".

وأضاف أنّه قد يعيّن بديلا مؤقتا لكيلي في الأيام المقبلة، بانتظار إيجاد خلف له في المنصب الذي يحظى بأهمية كبيرة كبرى بالنسبة للرئاسة، حيث يعتبر من يتولاه بمثابة اليد اليمنى للرئيس ومنسّق أعمال الإدارة الأميركية.

وكشف مسؤول بالبيت الأبيض أن ترامب يتشاور مع نيك آيرز مساعد مايك بنس نائب الرئيس ليحل محل جون كيلي كبير موظفي البيت الأبيض.

وأضاف المسؤول أن ترامب وآيرز ما زالا يتشاوران بشأن الشروط، قائلا إن الرئيس يريد منه تولي المهمة لمدة عامين، لكن آيرز لا يستطيع التعهد بذلك بسبب عائلته.

وتزايدت في الآونة الأخيرة التساؤلات حول قرب مغادرة كيلي لمنصبه، وقد أشارت وسائل إعلام أميركية إلى تدهور العلاقة بينه وبين سيد البيت الأبيض، وأكد بعضها أنّ الرجلين لا يتحادثان.

وقبل تعيينه كبيرا لمستشاري ترامب في يوليو/تموز 2017، شغل الجنرال المتقاعد منصب وزير الأمن الداخلي في الأشهر الستة الأولى من ولاية الرئيس الخامس والأربعين للولايات المتحدة.

وتم تعيينه في البيت الأبيض بعد بضعة أشهر من إقالة ترامب مدير مكتب التحقيقات الاتحادي جيمس كومي، وتكليف المحقّق الخاص روبرت مولر إدارة التحقيق حول احتمال حصول تواطؤ بين فريق حملة ترامب الانتخابية وموسكو.

وأسندت إليه مهمة إعادة ترتيب الأمور الداخلية في البيت الأبيض الذي كان يعاني من الفوضى في الأشهر الأولى لرئاسة ترامب ومن ردود فعل الرئيس الأميركي الانفعالية وغير المتوقّعة.

وشهدت الولاية الرئاسية لترامب في نصفها الأول تعديلات كثيرة في مناصب المستشارين والوزراء. ويشكّل رحيل كيلي مؤشرا على وجود رغبة لدى الرئيس في إدارة النصف الثاني من ولايته بفريق جديد.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

U.S. President Donald Trump makes a comment about how hot the room is during his Make America Great Again rally in Olentangy Orange High School in Lewis Center, OH, U.S., August 4, 2018. REUTERS/Leah Millis

بثت مستشارة سابقة الأحد تسجيلا صوتيا يقع مضمونه طي السرية لجلسة تسريحها من قبل كبير موظفي البيت الأبيض جون كيلي، متهمة الرئيس دونالد ترامب بـ “الكذب”.

Published On 13/8/2018
epa06571524 US President Donald J. Trump delivers remarks during a meeting with bipartisan Members of Congress to discuss school and community safety in the Cabinet Room of the White House in Washington, DC, USA, 28 February 2018. EPA-EFE/SHAWN THEW

اعترف كبير موظفي البيت الأبيض جون كيلي بأن تعامل إدارة ترمب خلال الفترة السابقة مع المعلومات المصنفة “سرية” لم يكن بالمستوى المطلوب، وأن موظفين كثيرين كانوا يحملون تصاريح أمنية مؤقتة.

Published On 3/3/2018
epa05736706 Retired Marine General John F. Kelly is sworn-in as Secretary of Homeland Security by Vice President Mike Pence (not pictured), after Donald J.Trump was sworn in as the 45th President of the United States, in the Vice Presidential ceremonial office in the Executive Office Building in Washington, DC, USA, 20 January 2017. Trump won the 08 November 2016 election to become the next US President. EPA/KEVIN DIETSCH / POOL

أقال الرئيس الأميركي دونالد ترمب كبير موظفي البيت الأبيض راينس بريبوس، وعين مكانه وزير الأمن الداخلي جون كيلي. وتأتي هذه الخطوة بينما تشهد الإدارة الأميركية الحالية تغييرات مستمرة.

Published On 28/7/2017
المزيد من سياسي
الأكثر قراءة