عـاجـل: أردوغان: ليست لنا أطماع في الأراضي السورية ونحرص تماما على وحدتها

رئيس حملة ترامب ومحاميه يواجهان نيران تحقيقات مولر مجددا

مانفورت كذب على محققين اتحاديين بشأن دفعات مالية واتصالات مع مسؤولين في الإدارة الأميركية مع شركاء روس (رويترز)
مانفورت كذب على محققين اتحاديين بشأن دفعات مالية واتصالات مع مسؤولين في الإدارة الأميركية مع شركاء روس (رويترز)

قال مكتب المحقق الأميركي الخاص روبرت مولر إن بول مانفورت الرئيس السابق لحملة الرئيس دونالد ترامب الانتخابية، كذب على محققين اتحاديين بشأن دفعات مالية واتصالات مسؤولين في الإدارة الأميركية مع شركاء روس.

وتشير وثائق يوم الجمعة إلى أن مانفورت كذب بشأن اتصالاته مع الناشط السياسي الروسي قسطنطين كيليمنيك المتهم بعرقلة سير العدالة، وتم حجب الكثير من التفاصيل المتعلقة بذلك.

وتقول الوثائق إن مانفورت كذب أيضا بشأن قضية أخرى قيد التحقيق من جانب وزارة العدل، لكن تم حجب التفاصيل الخاصة بتلك القضية أيضا.

وكان مكتب المحقق الخاص روبرت مولر قدم مذكرة بهذا الشأن إلى قاضي محكمة المقاطعة الأميركية في واشنطن بناء على طلب القاضي مزيدا من التفاصيل حول ادعاءات مولر الشهر الماضي بأن مانفورت أخل بتعهدات سابقة من خلال الكذب.

ويحقق مولر في التدخل الروسي في الانتخابات الرئاسية عام 2016، بالإضافة إلى التواطؤ المحتمل مع حملة الرئيس ترامب.

كوهين اتهم بعدم التعاون مع التحقيقات (الفرنسية)

سجن كوهين
من جهة أخرى، أوصى الادعاء العام في نيويورك بإنزال "عقوبة السجن لفترة طويلة" بحق مايكل كوهين المحامي السابق للرئيس ترامب.

وقال المحققون في مذكرتهم القضائية إن من بين التهم الموجهة إلى كوهين عدم التعاون بالكامل مع التحقيقات، وانتهاك قوانين تمويل الحملات الانتخابية.

ومن هذه التهم أيضا، ارتكاب جرائم ضريبية ودفع أموال لشراء صمت امرأتين زعمتا أنهما أقامتا علاقات مع ترامب.

في المقابل، أصدر المحقق الخاص مذكرة قضائية لم تتضمن طلباً بإنزال عقوبة السجن بحق كوهين، وذلك نتيجة تعاونه مع التحقيقات في شبهة التدخل الروسي في الانتخابات الأميركية.

المصدر : الجزيرة + وكالات