هنية يشيد بالضمير العالمي الذي رد مشروعا أميركيا ضد المقاومة

هنية أشاد بجهود السلطة الفلسطينية لرفض مشروع القرار الأميركي ضد حماس والمقاومة (رويترز)
هنية أشاد بجهود السلطة الفلسطينية لرفض مشروع القرار الأميركي ضد حماس والمقاومة (رويترز)

أعلن رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) إسماعيل هنية الجمعة أن "الضمير العالمي أسقط المشروع الأميركي في الأمم المتحدة" ضد الحركة والمقاومة الفلسطينية.

وأثنى هنية على جميع الدول التي تبنت موقفا مبدئيا ضد السياسة العدوانية لإسرائيل، وضد ترويج الروايات المنحازة.

واعتبر فشل المشروع الأميركي في إدانة حماس والمقاومة "إنجازا مهما للغاية بالنسبة لشعبنا الفلسطيني بمكوناته كافة"، ولكل من وقف ضد القرار.

وأشاد هنية بجهود السلطة الفلسطينية عبر مندوب فلسطين الدائم رياض منصور، في تحقيق هذا الإنجاز، وشكر "الحاضنة العربية والإسلامية" التي دعمت خطوات الشعب الفلسطيني، مؤكدا أن ما جرى يؤكد شرعية نضال الفلسطينيين ضد الاحتلال.

ومساء الخميس، أحبط أعضاء الجمعية العامة للأمم المتحدة مساعي الولايات المتحدة لتمرير قرار يدين حركة حماس بتهم الإرهاب. وقبيل التصويت، وافقت الجمعية العامة على ضرورة حصول مشروع قرار واشنطن على أغلبية ثلثي أصوات الجمعية لاعتماده.

وفشل مشروع القرار الأميركي في الحصول على موافقة ثلثي الأعضاء، حيث وافقت عليه 87 دولة، وعارضته 57، وامتنعت 33 عن التصويت.

يشار إلى أن مشروع القرار الأميركي يدين حماس، وإطلاق الصواريخ من غزة، دون أن يتضمن أي مطالبة بوقف الاعتداءات والانتهاكات المتكررة التي ترتكبها إسرائيل بحق الفلسطينيين.

ورحبت الرئاسة الفلسطينية الجمعة برفض الجمعية العامة للأمم المتحدة مشروع القرار الأميركي، وشكرت الدول التي صوتت ضده، وقالت إنها "لن تسمح بإدانة النضال الوطني الفلسطيني".

ورفض المندوب الفلسطيني لدى الأمم المتحدة رياض منصور دعوة المندوبة الأميركية نكي هيلي إلى إيجاد توازن بين المواقف إزاء كل من إسرائيل والفلسطينيين، وقال إنه يرفض "افتراض الحاجة إلى إيجاد توازن في قرارات الأمم المتحدة لاتخاذها ذريعة لتبنّي مواقف معادية للشعب الفلسطيني".

المصدر : وكالات