بعد كفاح أمه لرؤيته.. وفاة الطفل اليمني المريض بأميركا

صورة نقلها مركز العلاقات الأميركية الإسلامية (كير) عن وكالة أسوشيتد برس للطفل مع والدته بالمستشفى قبيل الإعلان عن وفاته
صورة نقلها مركز العلاقات الأميركية الإسلامية (كير) عن وكالة أسوشيتد برس للطفل مع والدته بالمستشفى قبيل الإعلان عن وفاته

توفي في الولايات المتحدة الطفل اليمني عبد الله حسن الذي قاضت والدته الإدارة الأميركية بغية السماح لها بالالتحاق به لرؤيته في لحظاته الأخيرة قبيل الوفاة.

وقال مجلس العلاقات الأميركية الإسلامية (كير) إن عبد الله (عامان) توفي أول أمس الجمعة في مستشفى مدينة أوكلاند، والذي كان مصابا بمرض جيني في الدماغ، وظل موصولا بأجهزة طبية لمدة شهرين. 

وفي أكتوبر/تشرين الأول الماضي، جاء به والده علي حسن (22 عاما) لعلاجه بالولايات المتحدة، وحينها لم تصطحبه والدته اليمنية الجنسية شيماء صويلح بسبب الحظر الذي فرضته إدارة الرئيس دونالد ترامب، والذي بموجه يمنع اليمنيون من دخول البلاد.

وبقيت شيماء في مصر، وتقدمت في العام 2017 بالتماس لاستثنائها من الحظر ولم تتلقَ الموافقة إلا يوم 18 ديسمبر/كانون الأول الجاري، وفي اليوم الموالي التحقت بابنها للمرة الأولى.

وفارق الطفل -الذي يحمل ووالده الجنسية الأميركية- الحياة بعد نزع أجهزة التنفس الصناعي عنه في مستشفى للأطفال بمدينة أوكلاند بولاية كاليفورنيا، ودفنه والده أمس السبت في مقبرة إسلامية بالولاية.

يذكر أن الشاب الأميركي اليمني الأصل من عائلة يمنية مهاجرة للولايات المتحدة، وكان قد تزوج شيماء خلال زيارته اليمن عام 2016.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

أفادت مصادر إعلامية أميركية بانتحار مواطن أميركي يمني بعد أن منعت عائلته من الحصول على تأشيرات، بموجب حظر سفر أقره الرئيس الأميركي دونالد ترامب على سبع دول بينها اليمن.

30/7/2018

قالت صحف أميركية إن الأمر التنفيذي الجديد لحظر السفر خفف كثيرا من تشديد الأمر الأول، لكنه لا يزال عشوائيا وغير مجد لتحسين الأمن القومي ولا يتضمن ما يثبت معقولية الحظر.

7/3/2017

حظرت شركات طيران أجنبية على الإيرانيين التوجه إلى الولايات المتحدة، وقالت الخطوط القطرية إن المتجهين إلى أميركا من الدول السبع التي صدر قرار منع بحقها سيكونون بحاجة إلى تأشيرة دبلوماسية.

28/1/2017
المزيد من أقليات دينية وقومية
الأكثر قراءة