مقتل مدنييْن بتفجير في تلعفر تبناه تنظيم الدولة

صور تفجيري بغداد
رئيس البرلمان العراقي طالب الحكومة بمراجعة عاجلة للخطط الأمنية في البلاد (الجزيرة- أرشيف)

قالت مصادر أمنية عراقية إن مدنييْن قتلا وأصيب 12 آخرون جراء انفجار سيارة ملغمة في سوق شعبي وسط قضاء تلعفر غرب مدينة الموصل، وأدى الانفجار إلى وقوع أضرار مادية بعدد من المحال التجارية والسيارات القريبة.

وبيّنت المصادر أن القوات الأمنية طوّقت منطقة التفجير وشددت من إجراءاتها تحسبا لتفجيرات أخرى.

وعلى أثر التفجير، طالب رئيس البرلمان العراقي محمد الحلبوسي الحكومة بمراجعة عاجلة للخطط الأمنية في البلاد، وكشف الأسباب وراء تكرار الخروقات الأمنية.

وقال الحلبوسي في بيان إن تكرار الخروقات الأمنية في المناطق المحررة يستدعي مراجعة عاجلة للخطط الأمنية والسياقات المعتمدة لحفظ الأمن في تلك المناطق، وزيادة إمكانيات القوى الأمنية لمتابعة خلايا تنظيم الدولة الإسلامية.

وفي وقت لاحق، أعلن تنظيم الدولة في بيان عبر قنواته على تطبيق تلغرام مسؤوليته عن الهجوم، في حين اكتفى مركز الإعلام الأمني بوصف الهجوم بأنه "اعتداء إرهابي".

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

Families and relatives of Islamic State militants are see after they surrender themselves to the Kurdish Peshmerga forces in al-Ayadiya, northwest of Tal Afar, Iraq August 30, 2017. REUTERS/Ari Jala

تسلمت القوات العراقية أكثر من 1300 من عائلات مقاتلين من تنظيم الدولة كانوا سلموا أنفسهم لقوات البشمركة الكردية مؤخرا قرب تلعفر. ووضع هؤلاء في مخيم للنازحين جنوب الموصل.

Published On 11/9/2017
Humvees of the combined Iraqi forces and Hashed Al-Shaabi (Popular Mobilization units) advance through the town of Tal Afar, west of Mosul, after the Iraqi government announced the launch of the operation to retake it from Islamic State (IS) group control, on August 26, 2017. / AFP PHOTO / AHMAD AL-RUBAYE (Photo credit should read AHMAD AL-RUBAYE/AFP/Getty Images)

قتل تسعة جنود من الجيش العراقي في اشتباكات عنيفة مع جيوب تابعة لتنظيم الدولة قرب قضاء تلعفر في محافظة نينوى (شمال) وفق مصادر أمنية عراقية.

Published On 12/9/2017
Sunni Arab fighters gather at a house, which the residents of the village said belonged to a man who joined the Islamic State militants and was destroyed in an explosion, in Rfaila village in south of Mosul, Iraq, February 17, 2017. Picture taken February 17, 2017. REUTERS/Khalid al Mousily

قتل 15 شخصا -معظمهم من الحشد العشائري- وأصيب 23 آخرون في انفجار مدرسة مفخخة قرب تلعفر غرب الموصل. ميدانيا، بدأت القوات العراقية عملية عسكرية ضد مواقع لتنظيم الدولة شمال بغداد.

Published On 17/9/2017
المزيد من سياسة
الأكثر قراءة