ترامب مستعد لزيارة تركيا تلبية لدعوة من أردوغان

ترامب مستعد لزيارة تركيا تلبية لدعوة من أردوغان

العلاقات بين الرئيسين الأميركي والتركي شهدت تحسنا مطردا في الشهرين الأخيرين (رويترز)
العلاقات بين الرئيسين الأميركي والتركي شهدت تحسنا مطردا في الشهرين الأخيرين (رويترز)

كشف مسؤولان أميركي وتركي عن دعوة وجهها الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إلى نظيره الأميركي دونالد ترامب لزيارة تركيا، واستعداد مبدئي من الرئيس ترامب لزيارة أنقرة العام المقبل.

وقال المتحدث باسم البيت الأبيض إن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان وجه دعوة إلى نظيره الأميركي دونالد ترامب لزيارة تركيا العام المقبل.

وأضاف أن الرئيس مستعد لاجتماع محتمل مع الرئيس التركي في المستقبل، مشيرا إلى أنه لم يتم التخطيط لأي شيء محدد حتى الآن.

من جهته، أكد الناطق باسم الرئاسة التركية إبراهيم قالن أن الرئيس أردوغان دعا ترامب لزيارة تركيا خلال الاتصال الهاتفي الذي جرى بينهما في 14 ديسمبر/كانون الأول الجاري، وأوضح قالن أن ترامب ينظر بإيجابية لدعوة أردوغان، وأنه بالتأكيد سيزور تركيا في 2019.

كما أعلن قالن أن وفدا عسكريا أميركيا سيزور تركيا هذا الأسبوع لمناقشة تنسيق خطة الانسحاب الأميركي من سوريا.

كما أعلن قالن أيضا أن وفدا عسكريا أميركيا سيزور تركيا هذا الأسبوع لمناقشة تنسيق خطة الانسحاب الأميركي من سوريا "لأن كلا من أردوغان وترامب توصلا خلال الاتصالين الهاتفيين الأخيريين لاتفاق بشأن تسريع البدء بهذا التنسيق، ونعمل على وضع خطة عمل حول هذا الموضوع وسنعلن عن ذلك فيما بعد".

وأكد قالن أنه بينما يتم التنسيق بشأن خطة الانسحاب العسكري الأميركي فإن أردوغان أمر بالعمل على منع أي جهة من استغلال الفراغ المتوقع في المناطق التي تنسحب منها القوات الأميركية.

وتأتي الزيارة المتوقعة لترامب إلى تركيا بعد أيام فقط على قراره المثير للجدل سحب جميع الجنود الأميركيين من سوريا، حيث يشاركون هناك في تحالف دولي شكل لمحاربة تنظيم الدولة الاسلامية.

وأثنت تركيا على قرار ترامب، حيث سيمنحها الانسحاب الأميركي حرية أكبر في استهداف المقاتلين الأكراد في سوريا الذين تم تدريبهم وتسليحهم من قبل الولايات المتحدة لمحاربة تنظيم الدولة، حيث تعتبرهم أنقرة امتدادا لحزب العمال الكردستاني وتصنفهم إرهابيين.

المصدر : الجزيرة + وكالات