مكافآت للشرطة الفرنسية بعد مظاهرات "السترات الصفراء"

111 ألف شرطي وجندي يتقاضون مكافآت بعد تعاملهم مع محتجي "السترات الصفراء" (غيتي)
111 ألف شرطي وجندي يتقاضون مكافآت بعد تعاملهم مع محتجي "السترات الصفراء" (غيتي)

كشفت وسائل إعلام فرنسية أن الحكومة تخطط لصرف مكافآت خاصة بقيمة ثلاثمئة يورو (340 دولارا) لكل فرد من أفراد قوات الأمن التي تعاملت مع احتجاجات أصحاب "السترات الصفراء".

وأوضحت محطة "فرانس إنفو" ووسائل إعلامية أخرى أن هذه المكافآت سيتم صرفها لـ 111 ألف شرطي وجندي. وأضافت أن الحكومة تسعى بهذه الخطوة إلى الرد على حالة الاستياء المتنامية بين أفراد قوات الأمن.

من جانبها، أكدت وزارة الداخلية اعتزامها القيام بهذا الإجراء لكنها لم تؤكد بشكل دقيق على مبلغ الثلاثمئة يورو.

وقبل يومين، دعت نقابة شرطية إلى إغلاق المخافر في عموم البلاد اليوم الأربعاء، احتجاجا على ظروف العمل.

وأعلنت "أليانس" -إحدى أكبر نقابات الشرطة في فرنسا– في بيان الأربعاء أنه "يوم أسود" ووجهت دعوة لإغلاق كافة المخافر. وطالبت أفراد الشرطة بالبقاء في أماكن عملهم خلال يوم الاحتجاج، والاستجابة للحالات الملحّة فقط.

ولفت البيان إلى أن الشرطة تطالب الحكومة بتحسين ظروف عملها، لكن لم يتم اتخاذ أية خطوة بهذا الصدد حتى الآن.

من جانب آخر، احتل محتجو "السترات الصفراء" أكشاك دفع رسوم العبور على الطرق السريعة وأحرقوا بعضها، مما تسبب في فوضى بقطاع النقل في أنحاء البلاد قبل أيام من عطلات عيد الميلاد.

وقالت شركة "فنسي أوتوروت" -وهي أكبر مشغل للطرق في البلاد- إن مظاهرات اندلعت عند نحو أربعين موقعا في شبكتها، وإن عددا من نقاط التقاطع على الطرق السريعة تعرض لأضرار بالغة وخصوصا في مدن سياحية مثل أفينيون وأورانج وبربينيان وأجدي.

وألقت السلطات الثلاثاء القبض على نحو عشرين شخصا بعد إشعال الحرائق، بينما لا يزال أربعة قيد الاحتجاز بعد حرائق اندلعت السبت.

وكان الرئيس إيمانويل ماكرون وعد باتخاذ المزيد من التدابير الفورية بالسياسة الاجتماعية لتحسين الوضع المعيشي للفرنسيين، ومن بين هذه الإجراءات رفع مستوى الحد الأدنى للأجور بواقع مئة يورو (113 دولارا) شهريا، وإلغاء الضرائب على الأجر الذي يتقاضاه العامل مقابل العمل لوقت إضافي.

وتنظم "السترات الصفراء" سلسلة احتجاجات بدأت في 17 من الشهر الماضي ضد سياسات ماكرون. وأسفرت الاحتجاجات عن مصرع ثمانية أشخاص وإصابة أكثر من ألف آخرين وتوقيف 4341 شخصا.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

اشتبكت الشرطة الفرنسية مع محتجي السترات الصفراء بالأسبوع الخامس للاحتجاجات، وقال مراسل الجزيرة بباريس إن هناك تراجعا في عدد المتظاهرين مقارنة بالأسابيع الماضية، وفي حدة أعمال العنف الناتجة عن الاحتجاجات.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة