"عطبرة مرقت".. مظاهرة سودانية تهتف بإسقاط النظام

"عطبرة مرقت".. مظاهرة سودانية تهتف بإسقاط النظام

المتظاهرون أحرقوا مقر الحزب الحاكم في مدينة عطبرة (مواقع التواصل)
المتظاهرون أحرقوا مقر الحزب الحاكم في مدينة عطبرة (مواقع التواصل)
شهدت مدن سودانية عدة الأربعاء احتجاجات ضد غلاء المعيشة، وأحرق المتظاهرون إطارات السيارات تعبيرا عن غضبهم، في حين هتف البعض بإسقاط النظام.
 
وفي مدينة عطبرة (شمال) اندلعت احتجاجات هي الأعنف منذ سنوات، ورفع المئات شعارات من قبيل "شرقت شرقت عطبرة مرقت" و"الشعب يريد إسقاط النظام"، في حين ردت السلطات بفرض حالة الطوارئ في المدينة.
 
وقال شهود عيان لـ الجزيرة إن الاحتجاجات تفجرت وسط المدينة بعد خروج طلاب المدرسة الصناعية. وأحرق المتظاهرون مبنى حزب المؤتمر الوطني الحاكم، وأظهر مقطع فيديو تصاعد ألسنة اللهب من داخله.

وقال شهود عيان إن الشرطة لم تستطع احتواء المظاهرات باستثناء محاولات تفريق محدودة قرب مواقع محددة في المدينة. وأطلقت الشرطة الغاز المسيل للدموع دون احتكاك مباشر مع المتظاهرين، في حين أغلق سوق عطبرة أبوابه.

تعليق الدارسة
وقالت وزارة التربية والتعليم إنها قررت تعليق الدراسة في المدينة اعتبارا من يوم غد الخميس إلى إشعارٍ آخر.

ورفض معتمد محلية عطبرة علي عبد اللطيف التعليق على المظاهرات، مكتفيا بالقول "بالنسبة لنا، المهم الآن تأمين المواقع الإستراتيجية في المدينة".

واحتفى ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي بصور أظهرت جنودا يتبعون للقوات المسلحة وهم يحيون المتظاهرين.

الاحتجاجات تفجرت وسط المدينة والسلطات ردت بفرض حالة الطوارئ (مواقع التواصل)

وفي مدينة بورتسودان شرقا، أفاد صحفيون بأن المحتجين خرجوا إلى الشوارع وأحرقوا إطارات السيارات عقب قرار محلي بزيادة أسعار الخبز.

وشهدت مدن السودان خلال الشهور الأخيرة أزمة خبز طاحنة في أعقاب تراجع الجنيه السوداني مقابل الدولار.

عجز بالمليارات
وأودع وزير المالية الأربعاء مشروع موازنة عام 2019 بإيرادات قدرت بـ 162.8 مليار جنيه (الدولار الواحد يساوي 47.6 جنيها سودانيا) ومصروفات تبلغ 194.8 مليار جنيه، مما يعني أن العجز المتوقع يصل 32 مليار جنيه.

ويشهد السودان أزمات اقتصادية حادة في الوقود والخبز والدواء، وسط تطبيق سياسات مصرفية جففت السيولة في البنوك.

ولم تفلح السياسات الاقتصادية في احتواء الأزمة الاقتصادية، وارتفع معدل التضخم في السودان مسجلا 68.93% لشهر نوفمبر/تشرين الثاني الماضي مقارنة بـ 68.44% لشهر أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

وكان السودان شهد احتجاجات واسعة في سبتمبر/أيلول 2013 عقب قرارات اقتصادية قضت برفع الدعم عن الوقود، وواجهتها السلطات باستخدام القوة المفرطة ما أدى إلى مقتل العشرات.

المصدر : الجزيرة