عمان تسمح بالجمع بين الجنسيتين العمانية واليمنية

عدد من أبناء محافظة المهرة اليمنية المحاذية للحدود مع سلطنة عمان يعبرون عن عمق العلاقات مع السلطنة (الجزيرة)
عدد من أبناء محافظة المهرة اليمنية المحاذية للحدود مع سلطنة عمان يعبرون عن عمق العلاقات مع السلطنة (الجزيرة)

أصدرت السلطات العمانية مرسوما سلطانيا نشر في الجريدة الرسمية العمانية قضى بالترخيص بالجمع بين الجنسية العمانية والجنسية اليمنية.

ومنح المرسوم بموجب ذلك أحد شيوخ قبائل محافظة المهرة هو الشيخ مبارك ناجي هادي عجيم وعائلته الجنسية العمانية، مع الترخيص لهم بالجمع بين الجنسيتين.

وكانت السلطات العمانية أصدرت مرسوما العام الماضي قضى بمنح الجنسية العمانية لأسرتي رئيس الوزراء اليمني الجنوبي السابق حيدر أبو بكر العطاس وسلطان المهرة الشيخ عيسى بن عفرار، وبلغ عدد المستفيدين من هذا المرسوم السلطاني 69 شخصا من أبناء الأسرتين.

وتقيم السلطنة علاقات وثيقة مع زعماء وشيوخ القبائل في محافظة المهرة اليمنية الواقعة على حدودها، ومنهم آل عفرار الذي يرأس المجلس العام لأبناء محافظتي المهرة وسقطرى، ويطالب بإقليم مستقل ضمن الدولة الاتحادية في اليمن.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

أغلق منفذ "شحن" بمحافظة المهرة على الحدود بين اليمن وسلطنة عمان بسبب إضراب مكاتب التخليص الجمركي احتجاجا على رفع الرسوم الجمركية على البضائع المستوردة، وأدى الإضراب لتكدس الشاحنات المحملة بالبضائع.

وصل 150 جريحا من قوات الجيش الوطني اليمني بمحافظة تعز إلى منفذ المزيونة بسلطنة عمان، حيث سهلت السلطات العمانية دخولهم إلى السلطنة وستقدم لهم التسهيلات اللازمة لاستكمال سفرهم نحو الهند.

عبر متظاهرون بمدينة تعز اليمنية عن شكر أبناء تعز لسلطنة عمان التي قالوا إنها قدمت تسهيلات لوجستية لتذليل عملية نقل 150 جريحا من مبتوري الأطراف جراء الحرب لخارج اليمن.

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة