استعدادا للمونديال.. نسج أكبر سجادة تحمل شعار كأس العالم واسم دولة قطر

السجادة نتاج عمل 7 نساجين رئيسيين و3 مساعدين من محافظة فارس (جنوبي إيران)

Huge hand woven kilim carpet completed in Iran Two women work on a giant kilim carpet in Iran's southern province of Fars. Ten people had worked on it day and night for about 40 days in the south of the country, the forewoman explained on Tuesday. Intended is the carpet for the 2022 World Cup, client the Gulf emirate Qatar. According to the authority for cultural heritage, handicrafts and tourism in the southern province of Fars, the carpet has an area of more than 100 square meters.
السجادة تعد الأكبر في العالم ونسجت يدويا في محافظة فارس جنوبي إيران (رويترز)

بألوانها الزاهية ونقوشها التي تتميز بها عن باقي دول العالم، أعلنت طهران أنها نسجت يدويا في محافظة فارس (جنوبي البلاد) سجادة تبلغ مساحتها 105 أمتار مربعة، وُصفت بأنها الأكبر في العالم، ومن المتوقع الكشف عنها خلال بطولة مونديال قطر 2022 لكرة القدم.

ومع بدء العد التنازلي لبطولة كأس العالم لكرة القدم التي تستضيفها قطر، تواصل الدوحة تكثيف استعداداتها لهذا الحدث الضخم بهدف الخروج بتنظيم استثنائي لم يحدث من قبل.

ولم تتبق سوى شهور قليلة تفصل عشاق الساحرة المستديرة عن انطلاق نسخة كأس العالم الأولى والفريدة من نوعها، التي تقام لأول مرة بالشرق الأوسط وفي بلد عربي، وينتظر الجميع ما ستقدمه قطر للعالم في البطولة، التي ستنطلق في نوفمبر/تشرين الثاني القادم، على أن تختتم في اليوم الوطني لدولة قطر الذي يوافق 18 ديسمبر/كانون الأول 2022.

Huge hand woven kilim carpet completed in Iran The picture shows a huge kilim carpet in the Iranian southern province of Fars. Ten people had worked on it day and night for about 40 days in the south of the country, the forewoman explained on Tuesday. Intended is the carpet for the 2022 World Cup, client the Gulf emirate Qatar. According to the authority for cultural heritage, handicrafts and tourism in the southern province of Fars, the carpet has an area of more than 100 square meters.
السجادة نتاج عمل 7 نساجين رئيسيين و3 مساعدين (رويترز)

ومن أجل مزيد من الإبهار لملايين المشجعين القادمين إلى الدوحة في نوفمبر/تشرين الثاني المقبل، تستعد قطر لتسلم أكبر سجادة يدوية في العالم تم نسجها في إيران، وتحمل شعاري كأس العالم "فيفا قطر 2022″، وواسم "دولة قطر".

السجادة التي تم الإعلان عنها قبل أيام قليلة نُسجت يدويا في محافظة فارس، وتبلغ مساحتها 105 أمتار مربعة، وُوصِفَت بأنها الأكبر في العالم.

وقال رئيس قسم التراث الثقافي المحلي في إيران محمد جعفر إبراهيمي إن "السجادة يبلغ حجمها 7 أمتار في 15 مترا".

10 نساجين

وأضاف إبراهيمي -في تصريحات صحفية- أن هذه السجادة نتاج عمل 7 نساجين رئيسيين و3 مساعدين من مدينة قيروكارزين بمحافظة فارس، مشيرا إلى أن السجادة نُفذت تلبية لطلبية من دولة قطر.

ويستخدم الكليم (السجاد) بشكل رئيسي في تركيا وباكستان وإيران وأفغانستان، وهو نوع من النسج الشرقي المسطح الذي يتسم بزخارف ذات أشكال نباتية، ويعود أصله إلى البدو الآسيويين الذين استخدموه في الخيام لحماية أنفسهم من البرد والرطوبة.

في السياق نفسه، أنهى فنانان إيرانيان من مدينة تبريز (شمال غربي إيران) حياكة سجادة خاصة بكأس العالم "فيفا (FIFA) قطر 2022).

واستخدم حائك السجادة رضا لامعي ومصممها "جلالي" أكثر من 300 لون و2 مليون عقدة وعشرات التصميمات في لوحتهما الفنية الفاخرة، التي يبلغ مقاسها 160 سنتيمترا في 200 سنتيمتر، ومن المقرر أن تعرض في قطر خلال مونديال 2022.

6 أشهر من التصميم

وقال مصمم هذه السجادة إن تصميمها استغرق 6 أشهر، واستخدم فيها رموزا وکرات وشعارات 32 دولة استضافت المونديال من عام 1930 إلى 2022، وأيضا ملعب "البيت" في قطر الذي من المقرر أن يحتضن المباراة الافتتاحية لمونديال قطر في 21 نوفمبر/تشرين الثاني المقبل.

ومن المقرر أن یتم عرض هذه السجادة الفنية للجمهور بوصفها من الحرف اليدوية الإیرانية العریقة في نهاية نوفمبر/تشرين الثاني 2022 تزامنا مع إقامة مونديال قطر.

ويعد السجاد اليدوي الإيراني (العجمي) أحد أجود أنواع السجاد في العالم، وأفخر صناعاته وجزءًا أساسيا من الثقافة الإيرانية، ويعد واحدا من أهم صادراتها غير النفطية؛ لما يتمتع به من أناقة وجمال فريدين تضفيهما عليه الأنامل الذهبية التي تصنعه.

كما يعد السجاد اليدوي تراثا عريقا يعكس الحياة الاجتماعية والثقافية والعادات المتنوعة لدى الشعوب عبر الأزمنة المختلفة، ويحتفظ بها بوصفه قطعا ثمينة في المتاحف والقصور والمنازل، لما له من قيمة مادية ومعنوية لدى أصحابه.

يذكر أن قطر -وفي إطار سعيها لتقديم كل جديد في المونديال المقبل- تخطط لإقامة ألف خيمة على الطراز البدوي في الصحراء لمشجعي مونديال كأس العالم لكرة القدم، مع سعي الدوحة إلى جذب 1.2 مليون زائر، لحضور البطولة التي تقام على مدار 28 يوما.

وتكشف اللجنة العليا للمشاريع والإرث -الجهة المسؤولة عن تنظيم أول بطولة لكأس العالم في الشرق الأوسط- عن أن الخيام ستطل على المشاهد الصحراوية المحيطة بالدوحة، مما يقدم للزوار مذاقا حقيقيا للتخييم في قطر.

وتضيف "سنعطي الفرصة للجماهير للعيش في الصحراء"، فضلا عن وجود خطط أيضا لإقامة قرى مسبقة التجهيز للمشجعين على مساحات خالية.

المصدر : الجزيرة + وكالات