رحلة "الـ35 صفعة".. سوداني يروي قصة هجرته الساخرة إلى إيطاليا

رحلة الـ35 كفًا كما سماها مهاجر سوداني تعكس معاناته خلال رخلة هجرته- صورة تعبيرية (غيتي)

تفاعل ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي مع فيديو ساخر لمهاجر سوداني يدعى عزيز آدم، يروي بطريقة كوميدية قصة رحلته من ليبيا لإيطاليا، التي تلقى خلالها 35 صفعة، بدأت على يد "زول قصير" كما قال بلهجته.

وقال عزيز في الفيديو الذي نشره على حسابه في تيك توك "منذ أن خرجت من السودان إلى إيطاليا أكلت 35 كفًا، أول 8 كفوف في بوابة تابعة للتبو أثناء الدخول لليبيا".

@albrainsazouz

😅😅😅🥺

♬ الصوت الأصلي – Aziz Adam’s

ويتابع "وقفنا في بوابة نزلونا وشالوا التلفونات والقروش، وسألني أحدهم قروشك (أموالك) وين؟ قلتله مفلس، ساقني كفين يمين شمال، ولكن مش واجعني الكف بقدر ما واجعني الزول (الشخص) القصير لي ضربني وشايل سلاح ومعنديش حاجة أعملها غير أني نايم، مرورًا بـ 15 كفا في مدينة العجيلات"، وفق تعبيره.

المهاجر سوداني عزيز آدم يروي بطريقة كوميدية قصة رحلته من ليبيا لإيطاليا (مواقع التواصل)

وقال عزيز إن الكفوف لم تتوقف بعد الوصول لإيطاليا، بل إنه وبعد بقائه في مركز المهاجرين في إيطاليا 35 يومًا، أصابه الملل فادعى أنه متعب ومغمى عليه، وعندما اكتشفت الطبيبة ذلك، ضربوه على وجهه للتأكد من أنه سيستيقظ لو كان يمزح.

المصدر : وكالة سند