إضافة لخدمة الحلاقة.. حلاق تركي يدلل زبائنه بشطرنج وبيانو ومكتبة

يقدم خدمة الحلاقة أولا، ومن ثم يدور الحديث عن الكتب أو الموسيقى أو لعبة الشطرنج، وإذا كان زبائنه يجيدون العزف على البيانو فيستمع لعزفهم، أو يقوم هو بعزف مقطوعة معينة لهم.

يوفر الحلاق التركي مراد ألبير لزبائنه فرصة المطالعة ولعب الشطرنج والعزف على البيانو في مكان عمله بولاية "توكات" شمالي تركيا.

ألبير منذ افتتاحه محله يعمل على نظام المواعيد قبل مجيء كورونا، لإشعار زبائنه بعناية خاصة (الأناضول)

وقال ألبير (49 عاما) للأناضول إنه انتقل إلى ولاية "توكات" قبل 5 سنوات، بعد قضاء مدة طويلة في إسطنبول وممارسة مهنة الحلاقة فيها.

الحلاق التركي مراد ألبير انتقل إلى ولاية توكات قبل 5 سنوات، بعد قضاء مدة طويلة في إسطنبول (الأناضول)

وأوضح ألبير أنه منذ افتتاحه المحل في الولاية، يعمل على نظام المواعيد، أي قبل مجيء وباء كورونا، وذلك لإشعار زبائنه بعناية خاصة. وأشار إلى أنه وضع آلة بيانو ولعبة شطرنج ومكتبة في مكان عمله، وذلك لخدمه زبائنه.

وأوضح أنه يقدم خدمة الحلاقة أولا، ومن ثم يدور الحديث عن الكتب أو الموسيقى أو لعبة الشطرنج، وإذا كان زبائنه يجيدون العزف على البيانو فيستمع لعزفهم، أو يقوم هو بعزف مقطوعة معينة.

يوفر الحلاق مراد ألبير لزبائنه فرصة المطالعة ولعب الشطرنج والعزف على البيانو في مكان عمله (الأناضول)

وبيّن أن العديد من الزبائن يفضلون المجيء إلى محله لأخذ خدمة الحلاقة، بعد أن واجه في البداية العديد من الانتقادات وأن فكرته لن تنجح. لافتا أنه يعمل بمفرده في المحل، وأنه يحلق لـ12 زبونا في اليوم.

فرقان قاضي أوغلو قال إنه يأتي لمحل ألبير ليس فقط للحلاقة بل لقضاء أوقات رائعة أيضا (الأناضول)

من جانبه، قال الزبون "فرقان قاضي أوغلو" إنه يأتي إلى محل ألبير ليس فقط لأخذ خدمه الحلاقة بل لقضاء أوقات رائعة أيضا، مؤكدا أنه لم يصادف محل حلاقة يعمل بهذا الطراز من قبل.

المصدر : وكالة الأناضول

حول هذه القصة

تزعم الإعلانات عن منتجات معالجة الشعر بالكيراتين أنها ستجعل الشعر المجعد أو المموج بشكل طبيعي أكثر استقامة وسلاسة، وتروج إلى أن المنتجات تزيل تجعد الشعر وتحسن لونه وتألقه وتجعل الشعر يبدو أكثر صحة.

Published On 25/3/2021

صبغة الشعر المنزلية محبطة للكثيرات، خاصة لأنها لا تحدث النتائج المتوقعة، وقد تتسبب في وقوع بعض المشكلات للشعر وفروة الرأس، وفيما يلي بعض أكبر الأخطاء التي قد ترتكبينها عند محاولة الحصول على لون جديد.

Published On 27/4/2021

“تبرع بالشعر وازرع ابتسامة” هو شعار مشروع مستمر بمبادرة شبابية في البرازيل لجمع تبرعات بالشعر وصناعة شعر مستعار لإهدائه لمصابي السرطان في مختلف أنحاء البلاد بأسلوب مبتكر.

المزيد من منوعات
الأكثر قراءة