حظي بتقدير واسع في السودان.. رجل يعفو عن قاتل ابنه ويقتسم معه الطعام في محبسه

الزعيم القبلي السوداني عبد الله البلال الذي عفا عن قاتل ابنه وزاره في السجن واقتسم معه الطعام (مواقع التواصل الاجتماعي)
الزعيم القبلي السوداني عبد الله البلال الذي عفا عن قاتل ابنه وزاره في السجن واقتسم معه الطعام (مواقع التواصل الاجتماعي)

احتفى رواد منصات التواصل الاجتماعي في السودان بموقف لزعيم قبلي، عفا عن قاتل ابنه وتناول معه الطعام في مكان محبسه.

فقد فاجأ الزعيم القبلي عبد الله البلال الموجودين في مركز للشرطة بالعاصمة الخرطوم عند زيارته للمركز محملا عربته بالطعام لتقديمه للمساجين وإدارة السجن، معلنا عن عفوه عن قاتل ابنه وداعيا إياه لتقاسم الطعام معه.

ووجد فعل عبد الله البلال تفاعلا واسعا على منصات التواصل، ووصف ناشطون وسودانيون الأب بأنه مثال للجود والكرم والأخلاق الحميدة، كما كتب بعض الشعراء المحليين قصائد تمدح صنيع الأب وتصف الحادثة بأنها تمثل فراسة وشجاعة قل ما يوجد مثلها في هذا الزمان.

وبحسب ما ذكرت صحف محلية، فإن نقاشا حادا بين صاحب كشك وعثمان عبد الله البلال -نجل الزعيم القبلي- أدى إلى مقتل عثمان، لتوقف السلطات القاتل وتقيد بلاغا ضده تحت مادة القتل العمد، بعد اعترافه بارتكابه للجريمة.

 

 

 

المصدر : الجزيرة + وكالة سند

حول هذه القصة

المزيد من منوعات
الأكثر قراءة