بالفيديو: حكاية ألمانية تبيع الأضاحي في تركيا

قررت الألمانية كرول تأجير المنزل الذي اشترته في منطقة ألانيا بولاية أنطاليا، لتغطية نفقات تعليم أطفالها، وانتقلت للعيش بأحد البيوت الجبلية، حيث بدأت بالعمل في مجال تربية الحيوانات

بدأت المواطنة الألمانية فديمة كرول، صاحبة إحدى مزارع تربية المواشي بولاية أنطاليا التركية (جنوب)، بعرض الأغنام للبيع في سوق الأضاحي، قبل أيام قليلة من حلول عيد الأضحى.

تعرف فديمة كرول، المقيمة في منطقة ألانيا بالولاية، باسم "الآغا الخانم" (الآغا السيدة)، وقد استقرت كرول، وهي ألمانية تبلغ من العمر 51 عاما وأم لـ3 أطفال، في ألانيا بعد تقاعدها من بلادها قبل 6 أعوام.

قررت كرول تأجير المنزل الذي اشترته في المنطقة، لتغطية نفقات تعليم أطفالها، وانتقلت للعيش في أحد البيوت الجبلية، حيث بدأت بالعمل في مجال تربية الحيوانات.

وبدأت المواطنة الألمانية، حياتها العملية في ألانيا بتربية ماعز ودجاجتين في بيتها الريفي الجبلي، وتمكنت من خلال عزمها واجتهادها تحقيق النجاح في مجال تربية الماشية، حيث تمكنت من توسيع عملها وإنشاء مزرعة بها 350 حملا و50 رأسا من الماشية.

وقبيل حلول عيد الأضحى، تواظب كرول على الاستيقاظ كل صباح قبل شروق الشمس ورعاية حيواناتها، وكذلك عرض الأفضل منها في سوق الأضاحي.

"نتغذى" على حب الحيوانات

وفي حديث للأناضول، قالت كرول، إنها أصحبت واحدة من فتيات "تركمان اليوروك" (السكان المحليين في ألانيا)، ومهتمة أيما اهتمام بتربية المواشي وحيوانات الأضاحي.

وأضافت أنها انتقلت من ألمانيا للعيش في تركيا، ومستعدة لتحمل ومواجهة مشقات الحياة من أجل توفير المحيط المناسب لنمو أطفالها، مؤكدة حبها لرعاية الحيوانات.

وأردفت "بدأت حياتي العملية بتربية ماعز ودجاجتين في بيتي الريفي الجبلي، ولم يلاحظ أحد في البداية المساعي التي بذلتها لتطوير هذا العمل، حيث واظبت على ذلك من أجل توفير احتياجاتي واحتياجات أطفالي".

وتابعت "لقد لقيت في الواقع دعما كبيرا من السكان المحليين، لأني كنت المرأة الوحيدة التي تعمل في هذا المجال، الجميع ساعدني ودعمني".

وأضافت "لقد تمكنت من خلال العزم والمثابرة من تحقيق النجاح في مجال تربية الماشية، وتوسيع عملي وإنشاء مزرعة بها 350 حملا و50 رأسا من الماشية (..). إن تربية الحيوانات تعني في الواقع الابتعاد عن التوتر والمرض، ونحن نتغذى على الحب الذي نمنحه للحيوان، أقوم بإطعام جميع الحيوانات برفق وكثير من المشاعر، هذا العمل يجعلني أشعر بالراحة والسكينة والهدوء".

عزم وكفاح

بدوره، قال شوكت اختيار، أحد الباعة في سوق الأضاحي بألانيا، إن "كرول تعتبر من أصحاب الفعاليات التجارية الأساسية في سوق الأضاحي".

وأضاف اختيار أن "كرول تمتعت بدعم الباعة والمنتجين، حيث إن نشاطها في السوق وتربية المواشي في منطقتنا يجعلنا فخورين بأن تكون بيننا وبمثابة أخت لنا".

من جهته، ذكر رمضان تونج، أحد المربين والباعة في سوق الأضاحي، أن "كرول قدمت في الواقع مثالا يحتذى به عن عزم المرأة وكفاحها لرعاية أطفالها، ونحن بدورنا لم ندخر جهدا من أجل دعمها وتقديم العون لها".

المصدر : وكالة الأناضول

حول هذه القصة

انطلقت جمعيتا “ياردم ألي” و”حسنة” في توزيع لحوم الأضاحي على آلاف الأسر بالعاصمة مقديشو وضواحيها، وباشرت الجمعيتان الخيريتان التركيتان أعمالهما بالصومال بمناسبة عيد الأضحى المبارك.

25/9/2015
المزيد من منوعات
الأكثر قراءة