راكب يقفز من طائرة على وشك الإقلاع.. فماذا حدث له؟

الحادث كان على أثر مشادة على متن الطائرة، وهو الثاني من نوعه في غضون أيام قليلة في مطار لوس أنجلوس.

راكب فتح باب الطوارئ بالقوة وقفز من الطائرة المتحركة وهي على وشك الإقلاع (رويترز)

قفز راكب من باب الطوارئ الخاص بطائرة كانت تتحرك على المدرج، وهي على وشك الإقلاع من مطار لوس أنجلوس إلى مدينة سولت ليك بالولايات المتحدة الأميركية.

وأوضحت مجلة لوبوان (Le Point) التي نشرت الخبر أن الراكب نهض من مقعده وبدأ يطرق على باب قمرة القيادة، فظن الطاقم في البداية أن الأمر محاولة اختطاف للطائرة، غير أن هذا الشخص فتح باب الطوارئ بالقوة وقفز من الطائرة وهي تتحرك، وقد أوقف في ممرات المطار، حسبما أفاد موقع "إيه بي سي 7″ (ABC7) و"بيزنس إنسايدر" (Business Insider).

الحادث الثاني من نوعه

ونقل الراكب إلى المستشفى حيث أصيب بجروح طفيفة، وبدأ تحقيق لتحديد الأسباب التي دفعته إلى التصرف بهذه الطريقة، وأوضحت صحيفة "لوس أنجلوس تايمز" (Los Angeles Times) أن الحادث جاء إثر مشادة على متن الطائرة، ولم يصب فيه أي شخص آخر.

يذكر أن هذا الحادث هو الثاني من نوعه في غضون أيام قليلة بمطار لوس أنجلوس، إذ مر سائق سيارة يوم الخميس عبر بوابات الأمن، وطاردته الشرطة، لينتهي به الأمر بالقيادة في ممر الطائرات، بحسب المجلة.

المصدر : لوبوان

حول هذه القصة

المزيد من طرائف وغرائب
الأكثر قراءة