بسبب أزمة عمال في إنجلترا.. مليونير يغسل الأطباق في فندقه

يعاني مديرو المطعم من أجل العثور على موظفين مؤهلين، حيث يرجع ذلك إلى تبعات كورونا والقيود المفروضة على الهجرة في فترة ما بعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي

جائحة كورونا تركت آثارا كبيرة على عالم العمل (غيتي)
جائحة كورونا تركت آثارا كبيرة على عالم العمل (غيتي)

جايلز فيوكس (56 عاما) لم يجد سوى الدخول إلى مطبخ فندقه "بورغ آيلاند" لغسل الأطباق بسبب أزمة نقص العمال في هذه الفترة في إنجلترا.

وقال فيوكس -وهو شريك في ملكية الفندق الذي تم شراؤه مقابل نحو 12 مليون دولار عام 2018- إن العديد من الموظفين الذين تم تسريحهم أثناء جائحة كورونا وجدوا وظائف في أماكن أخرى.

وعرضت الفنادق والمقاهي في جميع أنحاء البلاد على الموظفين مكافآت تصل إلى ألف جنيه إسترليني (نحو 1400 دولار) مقابل ملء الوظائف الشاغرة بحسب الكاتب أرثي ناتشيابان في تقريره الذي نشرته صحيفة "تايمز" (The Times) البريطانية.

فيوكس لم يعثر على موظفين لتعويض الذين تم تسريحهم بسبب كورونا (مواقع التواصل)

وقالت هيئة الضيافة البريطانية إن هناك نقصا في عدد الموظفين في بريطانيا بلغ حوالي 188 ألف شخص، وهو ما يمثل معدل شغور بلغ 9%.

ولا تزال لدى جيمي روجرز رئيس الطهاة في مطعم "تونتي سيفن" في كينغز بريدج بمقاطعة ديفون وظيفتان شاغرتان لطاهٍ ومدير على الرغم من تقديم مكافأة ابتداء من ألف جنيه إسترليني قبل 3 أسابيع.

وتوقف مطعم "لو غافروش" الحائز على نجمة ميشلان في وسط لندن مؤقتا عن تقديم وجبة الغداء، وقال مديرو المطعم إنهم عانوا من أجل العثور على موظفين مؤهلين، حيث يرجع ذلك إلى تبعات القيود المفروضة على الهجرة في فترة ما بعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

مطعم في وسط لندن حائز على "نجمة ميشلان" توقف مؤقتا عن تقديم وجبة الغداء بسبب قلة العمالة (الجزيرة)

ووضعت سلسلة فنادق "كريرار" الأسكتلندية هذا الأسبوع خططا لإنفاق مليون جنيه إسترليني (نحو 1.4 مليون دولار) لجذب الموظفين والاحتفاظ بهم.

ومن المتوقع أن تقدم المجموعة -التي تبحث عن 35 موظفا جديدا- استحقاقات تشمل دروسا في القيادة، وإجازة مدفوعة الأجر في اليوم الذي يبدأ فيه أبناء الموظفين دراستهم، ويوم إجازة لأعياد الميلاد.

من جانبها، قالت الرئيسة التنفيذية لهيئة الضيافة البريطانية كيت نيكولز إنه "من خلال التدريب المنظم يمكنك الانتقال من رتبة موظف مبتدئ إلى رتبة إدارة المطاعم في غضون 18 شهرا تقريبا، وإذا كانت لديك الكفاءة فهناك وظائف على المستوى الإداري براتب قد يصل إلى 60 ألف جنيه إسترليني (نحو 84 ألف دولار) للعديد من هؤلاء الأشخاص".

نحو ثلث شركات الخدمات اللوجستية لن تكون قادرة على ملء الوظائف الشاغرة لسائقي الشاحنات الثقيلة هذا العام (الجزيرة)

البحث عن عمال

وقال متحدث باسم الحكومة البريطانية إن الحكومة تعمل مع هيئة الضيافة "لتعزيز فرص العمل بشكل أفضل" في الصناعة من خلال مراكز التوظيف.

وأضاف المتحدث أن الحكومة كانت تدعم العمال من خلال مخطط يوفر التمويل لأرباب العمل لخلق فرص عمل للشباب بين 16 و24 عاما على أساس الائتمان الشامل، فضلا عن توسيع نطاق "عروض التدريب المهني والتلمذة الحرفية".

وتواجه صناعة اللوجستيات في بريطانيا نقصا حادا في سائقي الشاحنات بعد نزوح سائقي الشاحنات الأوروبيين، وتتوقع حوالي ثلث شركات الخدمات اللوجستية أنها لن تكون قادرة على ملء الوظائف الشاغرة لسائقي الشاحنات الثقيلة هذا العام.

عموما، قد تكافح الخدمات الفندقية والنوادي لإعادة فتح أبوابها بعد أن ترك أفراد الطاقم الأمني وظائفهم أثناء فترة الإغلاق، ويعتقد قادة الصناعة أن أكثر من نصف الوظائف الشاغرة في هذا القطاع قد تبقى شاغرة.

المصدر : تايمز

حول هذه القصة

تدير العراقية ألماس أحمد مع زوجها وأولادها مطعما للأكلات الشعبية في السليمانية بكردستان العراق، وقد حظيت بشهرة واسعة بعد وقت قصير من افتتاحه. تعرف على أسباب إنشاء المطعم والهدف من ذلك عبر هذا الفيديو.

11/10/2020
المزيد من منوعات
الأكثر قراءة