آخرهم جاك فالاهي.. مشاهير هوليود يستمرون بالتضامن مع فلسطين

جاك فالاهي قال على حسابه الشخصي على إنستغرام إنه التزم الصمت مُحاولا التحقق من الأحداث بفلسطين وتثقيف نفسه حولها، مُضيفا بأن ما رآه الأسابيع الماضية شئ مُقيت للغاية

الممثل الأميركي فالاهي انتقد الظلم الممارس ضد الفلسطينيين والذي تموله أموال الضرائب الأميركية (الفرنسية)
الممثل الأميركي فالاهي انتقد الظلم الممارس ضد الفلسطينيين والذي تموله أموال الضرائب الأميركية (الفرنسية)

لم يتوقف التضامن مع القضية الفلسطينية عند حدود الحركة الجماهيرية بالشوارع والميادين فقط، بل امتد ليتردد صداه بين جنبات الشبكات الاجتماعية لدى عديد من المشاهير والمؤثرين اجتماعيا والفنانين ذوي الحسابات المليونية.

وتواصلت ردود الأفعال العالمية من الفنانين ومشاهير هوليود تضامنا مع القضية الفلسطينية وتنديدا بالاعتداءات الإسرائيلية على أهالي حي الشيخ جراح بالقدس المحتلة والعدوان المتواصل على قطاع غزة.

ونشر الممثل الأميركي، جاك فالاهي، على حسابه الشخصي على إنستغرام، قائلاً إنه التزم الصمت مُحاولا التحقق من الأحداث بفلسطين وتثقيف نفسه حولها، مُضيفا بأن ما رآه الأسابيع الماضية "شيء مُقيت للغاية" وقال "نحن متواطئون في هذا العنف".

وأشار فالاهي إلى أن أموال الضرائب الخاصة بالأميركيين تُمول هذا الظلم الذي يُمارسه الجيش الإسرائيلي ضد الفلسطينيين.

الرياضة والأزياء

كما نشر لاعب كرة القدم الأميركية كيه ستيلز مقطعاً مصوراً لمشاركته بالمظاهرات الداعمة لفلسطين بمدينة لوس أنجلوس أمس الأربعاء مُعلقاً عليها "الحرية لفلسطين".

كما انضم عارضو الأزياء إلى ركب التعاطف مع الفلسطينيين، وآخرهم عارضة الأزياء بأسبوع باريس نور عريضة اللبنانية الأصل، بمنشور لقصة أحد الفلسطينيين يتناقش مع أخيه في أي طابق ينامون بمنزلهم لسهولة الوصول للجثث.

وانضم فلاهاي بذلك لمجموعة من مشاهير السينما والمؤثرين مثل إدريس ألبا وجون كوزاك وفيولا دايفيز وسوزان سراندون ولانا هيدي ومايكل بي جوردان وآني ماري. إلى جانب عدد من المؤثرين من أصول عربية على رأسهم جيجي وبيلا حديد، ومينا مسعود ورامي يوسف.

ومذ أطلق الممثل والمخرج الأميركي مارك رافالو عريضة إلكترونية تطالب بتوقيع العقوبات على سلطات الاحتلال الإسرائيلية، على غرار العقوبات التي تم توقيعها على السلطات في جنوب أفريقيا، جمع أكثر من 2.5 مليون توقيع خلال أقل من 6 أيام.

وفي سياق غير بعيد، نشرت سيدة أميركية، على حسابها على تيك توك، مقطعًا مصورًا مساء أمس، تدعو فيه للتضامن مع الفلسطينيين والحرية لهم، مُنددة بالاعتداءات الإسرائيلية.

@justanotherhuman_9

#freepalestinefromterror

♬ original sound – Just another human

وأشارت المرأة إلى حملها جواز سفر إسرائيليا، وأنها عاشت بإسرائيل حوالي 3 سنوات ونصف السنة بطفولتها وهي تستمع لرواية واحدة هي رغبة الفلسطينيين في قتل اليهود، ولقد "تبينت الحقيقة ليس فقط الآن ولكن من متابعتي الفترة الماضية".

كما عبرت عن تضامنها مع فلسطين على أنغام إحدى أغاني الفنان الفلسطيني، محمد عساف، داعية الجميع للوقوف مع الفلسطينيين، مُشيرة لتعرفها للحقيقة من خلال القتل الواسع ونقاط التفتيش المتعددة وانعدام حقوق الإنسان وحرمانهم من حقوقهم الأساسية من الغذاء والدواء ولقاحات كورونا.

المصدر : الجزيرة + وكالة سند + مواقع التواصل الاجتماعي

حول هذه القصة

المزيد من منوعات
الأكثر قراءة