شاهد- باحثة مصرية تصنّع كماليات وزخارف من قشر البيض

أصبح بإمكانك أن تشتري الكماليات وعناصر التجميل والزخرفة أو حتى الطاولات، وتصبح صديقا للبيئة بفضل مادة جديدة قابلة للتحلل طوّرتها باحثة مصرية.

من قشور البيض والمكسرات، تصنع رانيا القلا المادة الجديدة القابلة للتحلل العضوي بهدف استخدامها بديلا للبلاستيك المضر بالبيئة.

طوّرت رانيا (31 عاما) هذه المادة في إطار بحثها للحصول على درجة الماجستير من الجامعة الألمانية بالقاهرة.

وفي الأستوديو الخاص بها الذي تطلق عليه اسم (شل هومدج)، تعالج الباحثة المصرية قشور البيض وتحولها إلى مسحوق، مع تسخينها إلى درجات حرارة معينة بحيث يمكن استخدامها لاحقا في صنع المنتجات المختلفة.

تجمع رانيا القلا قشور البيض والمكسرات من المطاعم والمتاجر، وتطلب دائما من أفراد أسرتها عدم التخلص من قشر البيض الذي تحتاج إليه بشدة.

ليست الفكرة وليدة اللحظة، بل ظلت تراودها منذ الصغر عندما كانت ترى والدها وهو يكسر قشور الجوز أو البندق، وتفكر في المواد التي تضيع مع القشرة عند التخلص منها.

وفاز مشروع رانيا القلا "شل هومدج ذا ببل هانجرز" بجائزة من إيطاليا عام 2017.

المصدر : رويترز

حول هذه القصة

المزيد من منوعات
الأكثر قراءة