رجل العام على غلاف التايم.. إيلون ماسك الملياردير غريب الأطوار يحلم بالمريخ

"أمضى ماسك حياته يتحدى حاسديه، ويبدو الآن أنه في وضع يسمح له بأن يضعهم في مكانهم"، بحسب مجلة تايم.

ميدان - إيلون ماسك
اختيار إيلون ماسك شخصية العام من المجلة الأميركية تايم أثار جدلا واسعا عبر منصات التواصل (رويترز)

تصدر رجل الأعمال الأميركي إيلون ماسك، الرجل الأكثر ثراءً حول العالم، غلاف مجلة التايم الأميركية، وذلك بعد اختياره شخصية العام من قبل محرري المجلة.

وقالت المجلة في وصفها لماسك "أغنى رجل في العالم لا يملك منزلاً وقد باع (أجزاء) من ثروته مؤخراً. إنه يطلق الأقمار الصناعية في المدار ويُسخّر الشمس".

وأضافت "يقود سيارة صنعها هو ولا تستخدم الوقود وبالكاد تحتاج إلى سائق. بحركة من إصبعه ترتفع البورصة أو تغرق.. يحلم بالمريخ وهو يسيطر على الأرض".

 

وأشارت المجلة إلى بيع ماسك (50 عامًا) 10% من أسهم شركة تسلا مؤخرًا عقب استطلاع رأي طرحه لمتابعيه البالغ عددهم أكثر من 66 مليون متابع. وأثار اختيار ماسك شخصية العام من المجلة الأميركية جدلًا واسعًا عبر منصات التواصل، حيث عبر مغردون عن سعادتهم بذلك الاختيار، مشيرين إلى دور رجل الأعمال في التأثير على مستقبل العالم والبشرية حاليًا.

في حين رأى آخرون أنه اختيار غير موفق، مفضلين أن يذهب هذا الاختيار إلى أحد علماء اللقاحات التي أنقذت ملايين البشر حول العالم، بدلًا من رجل لا يريد دفع الضرائب على حد وصفهم.

وقال رائد الفضاء كريس سيمبروسكي، في تغريدة له عبر تويتر "مبروك إيلون ماسك. نشكرك على جهودك الدؤوبة في السعي إلى غد أفضل وأكثر إثارة للاهتمام".

 

وفي تغريدة أخرى، قال الكاتب مات أوزوالت "بالتأكيد، العلماء الذين ابتكروا لقاحًا أنقذ ملايين الأرواح كانوا لطفاء، لكنهم لم يقدموا برنامج (SNL)". في إشارة لتقديم إيلون ماسك لبرنامج المنوعات (Saturday Night Live) في مايو/أيار الماضي.

وتقدر ثروة ماسك بنحو 265.4 مليار دولار، وفق مجلة فوربس.

ويُعرف عنه بأنه غريب الأطوار وبرسائله السيالة على تويتر، حيث لديه أكثر من 66 مليون متابع. ورجل الأعمال من أصل جنوب أفريقي الحاصل على الجنسية الكندية ثم الأميركية، ليس شخصية توافقية.

وكتب مراسلو تايم عن رجل الأعمال الملياردير "أمضى ماسك حياته يتحدى حاسديه، ويبدو الآن أنه في وضع يسمح له بأن يضعهم في مكانهم".

كان عام 2021 عامًا ناجحًا لماسك وأعماله، فقد فازت شركة سبيْس إكس بعقد حصري مع وكالة ناسا في أبريل/نيسان لإرسال رواد فضاء إلى القمر. وفي سبتمبر/أيلول، أرسلت الشركة 4 سائحين إلى الفضاء في أول مهمة مدارية في التاريخ من دون رائد فضاء محترف على متنها.

المصدر : الجزيرة + وكالة سند + تايم