قصة مالك عنبر.. كيف أصبح صبي من أفريقيا باعه أبواه قائدا فذا؟

لحماية البلاد من المغول، شيّد مالك عنبر حصونًا وأسس عاصمة جديدة هي مدينة "أورانج آباد". ولا تزال هذه المدينة قائمة حتى الآن وتضم العديد من المعالم السياحية ومواقع التراث الثقافي

العنوان : كيف أصبح صبي من إفريقيا، باعه أبواه رجلاً ثريًا ؟ : قصة مالك أمبار https://fb.ru/post/history/2021/11/14/335956 الصحافة الروسية
مالك عنبر الفتى الذي تغير أسياده 3 مرات، وعبر المحيط الهندي عدة مرات في قارب صغير (الصحافة الروسية)

من عبد إلى شخصية ناجحة تركت بصمة في التاريخ، هذه قصة مالك عنبر الصبي الحبشي الفقير الذي باعه والداه في سوق العبيد بسبب الفاقة، ليصبح فيما بعد رمزًا لجيل كامل.

ولد مالك في هرر (مدينة في شرق إثيوبيا) عام 1548، وأطلق عليه أبواه عند ولادته اسم واكو تشابو. ونشر موقع "إف.بي" (fb) الروسي تقريرا استعرض قصته.

سنوات الطفولة

في مرحلة الطفولة المبكرة، تميّز هذا الطفل عن أترابه بفطنته وذكائه وحبه للعلم، ولكن الظروف القاسية والفقر المدقع أجبرا والدي واكو على بيعه في سوق العبيد، حيث اشتراه أحدهم وسافر به إلى الهند. تغيّر أسياد هذا الفتى 3 مرات، وعبَر عدة مرات المحيط الهندي في قارب صغير.

بعد تمكن أحد مالكي واكو من إقناعه باعتناق الإسلام، بات اسم الصبي الجديد عنبر. وبعد انتقاله من سيد إلى آخر، وجد عنبر نفسه في بغداد مع مير قاسم البغدادي -مالكه الجديد- الذي أعجِب بفطنته وذكائه فقرر تعليمه بدل إجباره على القيام بأعمال يدوية.

العنوان : كيف أصبح صبي من إفريقيا، باعه أبواه رجلاً ثريًا ؟ : قصة مالك أمبار https://fb.ru/post/history/2021/11/14/335956 الصحافة الروسيةمالك عنبر بفضل حنكته ومهاراته القيادية اكتسب لقب السيد (الصحافة الروسية)

في عام 1575، وصل عنبر رفقة سيّده إلى الهند وحظي بإعجاب رئيس الوزراء الهندي جنكيز -الذي ينحدر من أصل إثيوبي- فقرر ضمّ عنبر إلى حاشيته. وبفضل ما تمتع به من صفات شخصية مميزة وذكاء، ساعد عنبر العبيد في هضبة ديكان، التي كانت تعيش على وقع أحداث تاريخية مصيرية.

عامل جنكيز عنبر معاملة الأب لابنه وعلّمه مهارات القيادة وكيفية إدارة دواليب الدولة. وبعد وفاة راعيه، أصبحت الثروة والسلطة بيد عنبر الذي جمع العبيد الأفارقة ليعلمهم فنون الحرب وكوّن جيشًا يضم حوالي 1500 جندي. وبفضل حنكته ومهاراته القيادية اكتسب عنبر لقب السيد. وفي عام 1590، عاد عنبر إلى مدينة أحمد نجر، وعاش في منزل جنكيز.

حربه ضد المغول

مثلت الإمبراطورية المغولية المزدهرة في القرن الـ16 اختبارًا آخر لمالك عنبر، فقاد حربًا ضد المغول متجاهلا تفوقهم العددي، حيث نصب جنوده كمائن مستخدمين تكتيكات حرب العصابات والمناورات. وتمكن عنبر من السيطرة على مدينة أحمد نجر والأراضي الأخرى المجاورة لها.

الحنكة السياسية

تمكن مالك عنبر بفضل حنكته ودهائه السياسي من اكتساب شعبية وسط الناس، غير أن هذا الأمر لم يكن كافيًا لبلوغ الحكم. علم عنبر أن آخر وريث على قيد الحياة للحاكم مرتضى نظام شاه الثاني قُتل على يد المغول. وقد عُرف عن مرتضى ضعف إرادته لذلك تسلم عنبر إدارة شؤون الدولة نيابة عنه.

العنوان : كيف أصبح صبي من إفريقيا، باعه أبواه رجلاً ثريًا ؟ : قصة مالك أمبار https://fb.ru/post/history/2021/11/14/335956 الصحافة الروسيةعنبر طوّر قطاع التجارة والعلوم والفنون، وبنى المساجد والقصور وغيرها من المرافق (الصحافة الروسية)

كانت طموحات عنبر أكبر من ذلك، فتزوج من ابنة مرتضى نظام شاه الثاني لتعزيز نفوذه. وفي عام 1610، تآمر مرتضى والعديد من الجنرالات لقتل عنبر، غير أن زوجته أحاطته علمًا بما يحدث خلف ظهره. وردًا على ذلك، قام عنبر بتسميم المتآمرين وسلّم العرش لابن مرتضى الذي كان في ذلك الوقت يبلغ من العمر 5 سنوات. وعلى هذا النحو، ظل عنبر الحاكم الفعلي غير الرسمي للبلاد.

ولحماية البلاد من المغول، شيّد مالك عنبر حصونا وأسس عاصمة جديدة هي مدينة "أورانج آباد". ولا تزال هذه المدينة قائمة حتى الآن وتضم العديد من المعالم السياحية ومواقع التراث الثقافي.

الأنشطة الإدارية والعسكرية

في أوائل القرن الـ17، شكّلت إمبراطورية المغول تهديدا كبيرا أجبر مالك عنبر على إطلاق أعمال عدائية. وخلال سنوات السلم، طوّر عنبر قطاع التجارة والعلوم والفنون، وبنى المساجد والقصور وغيرها من المرافق.

وعندما خُرقت الهدنة مع المغول، تصرف عنبر بمكر ووظّف جميع خبراته الحربية وشن مرة أخرى حرب عصابات لم يكن المغول مستعدين لها. وتمثلت إستراتيجيته في استدراج الأعداء إلى أراضيه ومحاصرتهم وتدمير خطوط إمدادهم.

توفي مالك عنبر عام 1626 عن عمر يناهز 78 عامًا. وأسنِد منصب رئيس الوزراء إلى ابنه الذي كان يفتقر إلى الصفات التي ميزت والده، بما في ذلك الإرادة الحديدية والدهاء السياسي.

المصدر : آف بي ري

حول هذه القصة

تعود قصة السفينة الجانحة “صوفيا” لشهر مارس/آذار عام 2008 عندما طلب قبطان السفينة المالطية الإغاثة من البحرية الجزائرية، بعدما عجز عن تحريكها حيث ارتطمت قاعدتها بالرمل على مشارف شاطئ قرباز شرق العاصمة.

Published On 5/8/2021
منيرة حجلاوي_على المسافر أن يكون سفيرا ممتازا لبلده (المتحدث بوراوي رقيّة)_تونس_خاص الجزيرة نت

أمضى رحالة تونسي أكثر من 50 سنة من الحل والترحال بين القارات الخمس، تعلم خلالها تحمل المسؤولية والقدرة على إيجاد الحلول والتحلي بالصبر وعرف معنى التسامح وقبول الاختلاف والتعايش مع الآخر. فما حكايته؟

Published On 9/2/2021
المزيد من منوعات
الأكثر قراءة