لقطات مؤثرة بالفيديو.. يتيم عراقي تبنته عائلة طفلا وتعرضه للتبني مجددا

ساري عبد الله عراقي (27 عاما) من محافظة نينوى شمال العراق، مصاب بتلف بالدماغ منذ الولادة، تبناه زوجان عاقران بعد أن أصبح يتيما وهو لم يبلغ 40 يوما بعد أن فقد والديه بحادث سير.

وبعد 6 أشهر تبين أن الطفل مصاب بشلل رباعي، فرعاه الزوجان لمدة 27 عاما إلى أن كبرا في السن وأصيبا بأمراض مزمنة أقعدتهما عن الحركة، لذا اضطرا إلى عرضه للتبني مجددا في وقت الذي يتلقى فيه الرعاية من جيرانه.

منظمات محلية تعنى بالرعاية لم تستطع أن تجد حلا لمشكلة ساري، وتؤكد وزارة العمل والشؤون الاجتماعية بالمحافظة عدم وجود دار إيواء للبالغين من ذوي الاحتياجات الخاصة.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

المسنون في العراق .....بين العنف والتهميش

يشهد العراق قصصا حزينة عن تخلي الأبناء عن آبائهم وأمهاتهم، حتى أصبحت دور المسنين لا تتسع لهم. أشخاص أصحاء تفاجؤوا بجحود أبنائهم، حيث بقي بعضهم بالشارع لحين وضعهم في دار المسنين، وذهب آخرون وحدهم.

Published On 11/12/2020
المزيد من منوعات
الأكثر قراءة