كورونا يتفشى في مركز لتدريب مقاتلي السومو باليابان

الجمعية اليابانية للسومو أفادت بأن فحوص كورونا التي أجريت لعدد من مصارعي فريق "تامانوي" جاءت إيجابية (شترستوك)
الجمعية اليابانية للسومو أفادت بأن فحوص كورونا التي أجريت لعدد من مصارعي فريق "تامانوي" جاءت إيجابية (شترستوك)

تسببت بؤرة تفش لفيروس كورونا المستجد في مركز لتدريب مقاتلي السومو باليابان في إصابة 19 من هؤلاء بالفيروس، بحسب ما أعلنته الهيئة التي تتولى إدارة هذه الرياضة التقليدية اليابانية، مؤكدة المضي في إقامة دورة مقررة الأحد.

وأفادت الجمعية اليابانية للسومو -أمس الخميس- بأن فحوص كورونا التي أجريت لعدد من مصارعي فريق "تامانوي" جاءت إيجابية لـ19 منهم.

وأشارت إلى أن 12 منهم أدخلوا المستشفى للعلاج، بينما التزم الآخرون الحجر المنزلي نظرا لعدم ظهور عوارض عليهم.

وسُجلت هذه الإصابات بعد ثبوت إصابة أحد المصارعين الأسبوع الماضي وظهور عوارض لديه، مما دفع فريق "تامانوي" إلى أجراء فحوص لـ32 مصارعا تواصلوا معه.

ولن يشارك أيّ من مصارعي الفريق في الدورة المقرر إجراؤها الأحد في طوكيو، وتستمر أسبوعين.

وكان مصارع سومو توفي جراء إصابته بفيروس كورونا في 19 مايو/أيار الماضي، وهو أول مصارع سومو يفارق الحياة جرّاء الجائحة.

واتخذت الجمعية قرارا استثنائيا بإلغاء دورة في مايو/أيار الماضي، وهي المرة الثالثة فحسب التي يحصل فيها ذلك في تاريخ السومو، لكنها قررت الإبقاء على دورة يوليو/تموز بعدد محدود من المتفرجين.

ويأتي ظهور هذه البؤرة في وقت تشهد فيه اليابان -منذ أغسطس/آب الماضي- تخفيفا للتدابير الصحية، في ضوء تراجع العدد اليومي للإصابات الجديدة.

المصدر : الفرنسية

حول هذه القصة

المزيد من منوعات
الأكثر قراءة