الأميركيون يتخلون عن الجنسية بمعدل قياسي

على الأميركيين دفع 2350 دولارا كرسوم حكومية للتخلي عن جنسيتهم (غيتي)
على الأميركيين دفع 2350 دولارا كرسوم حكومية للتخلي عن جنسيتهم (غيتي)

أظهر بحث أجرته شركة "بامبريدج أكاونتنتس" (Bambridge Accountants) أن الأميركيين يواصلون التخلي عن جنسيتهم بأعلى المستويات المسجلة، وذلك وفقا لبحث أجراه مكتبهم في نيويورك (Bambridge Accountants New York).

ونشرت بامبريدج أكاونتنتس على موقعها الإلكتروني أنه تخلى 5816 أميركيا عن جنسيتهم في الأشهر الستة الأولى من عام 2020، مما يظهر زيادة بنسبة 1210% عن الأشهر الستة السابقة حتى ديسمبر/كانون الأول 2019 ، حيث تم تسجيل 444 حالة فقط.

وفي عام 2019 تخلى 2072 أميركيا عن جنسيتهم. وهذا يعني أن من تخلوا عن جنسيتهم في الستة أشهر الأولى من 2020 أكثر بكثير من إجمالي من تخلوا عنها في عام 2019 كله.

وقالت بامبريدج أكاونتنتس إنه يبدو أن الوباء (وباء فيروس كورونا) حفز المغتربين الأميركيين على قطع العلاقات وتجنب المناخ السياسي الحالي والضرائب المرهقة.

ويجب على الأميركيين دفع 2350 دولارا كرسوم حكومية للتخلي عن جنسيتهم، ويجب على أولئك المقيمين في الخارج القيام بذلك شخصيا في سفارات الولايات المتحدة بالبلاد التي يقيمون فيها.

المصدر : مواقع إلكترونية

حول هذه القصة

المزيد من منوعات
الأكثر قراءة