بسبب كورونا.. هل يصبح هذا مستقبل المطاعم في إسبانيا؟

الصور تظهر حواجز بلاستيكية شفافة تفصل طاولات زوار المطعم (الصحافة الإسبانية)
الصور تظهر حواجز بلاستيكية شفافة تفصل طاولات زوار المطعم (الصحافة الإسبانية)

تداول الإعلام الإسباني صورا عبر مواقع التواصل الاجتماعي تظهر تغيرا في آلية جلوس الزوار في المطاعم الإسبانية بعد تفشي وباء كورونا.

ونشرت صحيفة "ذي لوكال" (the local) الإسبانية صورا لمطعم إسباني قام بإجراءات وقائية للحفاظ على التباعد الاجتماعي ومنع انتشار عدوى فيروس كورونا بين الزوار.

وتظهر الصور حواجز زجاجية أو بلاستيكية شفافة تحيط بزائر المطعم أثناء جلوسه وأمامه الطاولة، مع المحافظة على ارتداء قفازات اليد والكمامات التي يرتديها موظفو المطعم.

وقالت الصحيفة إن أصحاب المطاعم الإسبانية يقومون بتلك الإجراءات، من أجل السماح لزبائنهم بالعودة للمطاعم.

ورصدت وسائل إعلام إسبانية أخرى قيام مطاعم بتجهيزات مسبقة لإعادة فتح تدريجي.

المصدر : مواقع التواصل الاجتماعي

حول هذه القصة

خلقت الأوضاع التي أوجدها انتشار فيروس كورونا مشاهد جديدة لم يألفها المصريون خلال شهر رمضان المعظم، واضطرهم حظر التجوال والتباعد الاجتماعي إلى كسر عاداتهم التي دأبوا عليها منذ سنوات بعيدة.

المزيد من منوعات
الأكثر قراءة