بالفيديو.. المصرية أم مصطفى مسيّرة مرآب فوق الستين

رغم المرض وتقدم العمر، تواصل أم مصطفى عملها مسيّرة لمرآب يوفر أماكن انتظار لسيارات من يضطرون لقضاء مصالح في منطقة قصر العيني بالعاصمة المصرية القاهرة.

تقول السيدة التي تجاوزت الستين عاما وتعاني العديد من الأمراض، إن المنطقة كانت قبل تسع سنوات عبارة عن مكب للقمامة، لكنها أقدمت على تنظيفها وتحويلها إلى مرآب لانتظار السيارات أصبح فيما بعد مصدر رزقها الوحيد.

وتوضح أم مصطفى أنها تدفع 1500 جنيه شهريا لإدارة حي السيدة زينب إيجارا للمكان، وتعيش على ما يزيد على ذلك المبلغ من الإيراد الذي تحققه.

وبعد البدء بتناول أدويتها صباحا، تواصل أم مصطفى العمل طوال اليوم، موضحة أنها اعتادت على الاعتماد على نفسها منذ الانفصال عن زوجها، وبهذه الطريقة تمكنت من تربية بناتها الثلاث.

المصدر : الجزيرة