شاهد.. خالد نجار جندي في الخطوط الأمامية بالمعركة ضد كورونا في سوريا

منذ بدء تفشي جائحة كورونا في مناطق سيطرة المعارضة شمالي سوريا، نذر الممرض خالد نجار نفسه لترصد حالات الإصابة بالمرض ضمن الخطوط الأمامية في المعركة.

يأخذ نجار كل يوم المسحات من الحالات المشتبه في إصابتها من أهالي مدينة الباب بريف حلب، معرضا نفسه للإصابة، وبلغ عدد المسحات التي قام بها حتى اليوم أكثر من 5 آلاف مسحة.

ينسّق الممرض عمله بالتعاون مع مديرية صحة الباب، حيث ينقل المسحات إلى مركز الترصد الوبائي بهدف الحصول على النتائج النهائية وإخبار المرضى بالنتائج.

يقول نجار للجزيرة نت إنه رغم عمله المحفوف بالمخاطر، فإنه يشعر بالسعادة والفخر أثناء تأدية واجبه خدمة للأهالي، مشيرا إلى أن الوباء كان له أثر بالغ على حياته الشخصية، فهو اليوم يتحاشى الاقتراب كثيرا من أولاده وابتعد عنه الكثيرون خوفا من العدوى.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

هذا يوم اختلطت فيه مشاعر الفرح بالأمل والفخر عندما نقلت عدسات الكاميرا حقن أول سيدة في بريطانيا وفي العالم بلقاح “فايزر-بيونتك”، في لحظة تمثل أول خطوة في مشوار الألف ميل للقضاء على فيروس كورونا.

8/12/2020
المزيد من منوعات
الأكثر قراءة