فرنسا.. زوجان يعقدان قرانهما وسط المسيرات الرافضة لقانون الأمن الشامل

لم تخل المسيرات الأخيرة في فرنسا المطالبة بإلغاء قانون الأمن الشامل من بعض المواقف المميزة، حيث تفاجأ المتظاهرون في مدينة بواتييه (غرب فرنسا) بزوجين وسط تلك المسيرات.

وانتشر مقطع فيديو للعروسين، وهما يدخلان أحد الفنادق، وقد قابلهما المتظاهرون بالتصفيق والهتاف، وهو ما أثار إعجاب الكثيرين.

ويتظاهر الفرنسيون منذ أسبوع ضد قانون الأمن الشامل الذي تسبب في جدل واسع عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

وانطلقت مظاهرات السبت في جميع أنحاء فرنسا، ضد قانون "الأمن الشامل" الذي يرى فيه المحتجون تهديدا للحريات العامة، بينما اعتقلت الشرطة العشرات وأصابت آخرين.

ورشق المتظاهرون رجال الشرطة بالحجارة والألعاب النارية، بينما ردت الشرطة بإجراءات لقيت تحفظا كبيرا في البلاد، وقدرت الشرطة أن نصف مليون شخص شاركوا في الاحتجاجات.

وخرجت الاحتجاجات الواسعة تحت عنوان "مسيرات الحرية" رفضا لمشروع قانون الأمن الشامل، الذي حصل على الضوء الأخضر من البرلمان الفرنسي، وتنص إحدى مواده على عقوبة السجن سنة ودفع غرامة قدرها 45 ألف يورو (حوالي 53 ألفا و870 دولارا) في حال بث صور لعناصر من الشرطة والدرك بدافع سوء النية.

كما يحتج المعترضون على تقنين استخدام قوات الأمن للطائرات المسيرة وكاميرات المراقبة.

المصدر : الجزيرة + وكالة سند + وكالات

حول هذه القصة

اختار فنان فرنسي لفت انتباه العامة إلى خطورة التصويت لصالح زعيمة اليمين المتطرف مارين لوبان في الدور الثاني من الانتخابات الرئاسية، وذلك عبر النباح في ساحة عامة.

المزيد من منوعات
الأكثر قراءة