"لن أفرح بدون والدي".. طالبة يمنية تطالب بتأخير حفل تخرجها لتزامنه مع جلسة علاجية لوالدها

أماني المقبلي طالبة في جامعه تعز (مواقع التواصل)
أماني المقبلي طالبة في جامعه تعز (مواقع التواصل)

تفاعل نشطاء يمنيون مع إعلان إحدى الطالبات اليمنيات عدم حضورها حفل تخرجها في جامعة تعز الذي سيقام بتاريخ 11 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري، وذلك لأنه يصادف موعد جلسة غسيل الكلى لوالدها المصاب بالفشل الكلوي، مؤكدين على دعمها وإقامة حفل خاص بها.

وقالت أماني المقبلي في منشور لها عبر حسابها الرسمي على فيسبوك "كمية القهر اللي أصابتني للتو صعبة، كنت مستنية الحفل بفارغ الصبر، واليوم تنازلت عنه بكامل إرادتي".

وأضافت "حفلي تقرر بتاريخ 11 من شهر نوفمبر رغم رغبتي في حضور أبي لكي يفرح معي، ولكن هذا التاريخ يوافق يوم غسيل أبي (يجري غسيل للكلى ) وأنا أستعطفهم يومها أن يوافقوا، ورغم هذا كله أنا مسامحة لهم من قلبي".

ولقي منشور أماني تعاطفا واسعا من قبل العديد من شركات التصوير والفنانين اليمنيين الذين أعلنوا عن رغبتهم في إقامة وتغطية احتفاليتها بالتخرج، مع تقديم بعض الهدايا العينية والمالية لها.

ولم تقرر اللجنة التحضيرية للحفل الخاص بتخرج دفعة أماني حتى اللحظة تأخير الحفل أو تقديمه من أجل حضورها وأسرتها للاحتفال بتخرجها من الدراسة الجامعية في تعز.

المصدر : وكالة سند

حول هذه القصة

نفذت السلطات الأمنية في العاصمة اليمنية المؤقتة عدن (جنوب)، بالتعاون مع إدارة البلدية، حملة لجمع الحمير من شوارع المدينة.

المزيد من منوعات
الأكثر قراءة