أخطر عصابة بالبرازيل تفر من سجن في باراغواي

Pedro Juan Caballero
سجن بيدرو خوان كاباليرو الذي هرب منه النزلاء (غيتي)

قالت حكومة باراغواي إن ما لا يقل عن 75 مسجونا -من بينهم أفراد في أخطر عصابة برازيلية- فروا من أحد سجون البلاد أمس الأحد بعد حفر نفق في عملية تعتقد الحكومة بأن مسؤولي السجن كانوا على علم بها.

وقالت وزيرة العدل سيسيليا بيريس للصحفيين إن خوان كاباليرو مدير سجن مدينة بيدرو الواقعة قرب الحدود مع البرازيل وستة مسؤولين آخرين أقيلوا من مهامهم.

 النفق الذي هرب منه السجناء (صحافة باراغواي) النفق الذي هرب منه السجناء (صحافة باراغواي)

وكان من بين الفارين أفراد في عصابة فيرست كابيتال كوماند أخطر عصابة جريمة منظمة ذات نفوذ بالبرازيل، وقالت الحكومة في تصريحات لمحطة مونيومنتال الإذاعية "العملية استغرقت أياما، ومن المستحيل ألا يدرك المسؤولون أنهم كانوا يغادرون.. من الواضح أنها كانت خطة مدفوعة الثمن".

المصدر : رويترز

حول هذه القصة

المزيد من منوعات
الأكثر قراءة