بالفيديو: قصة الصانع الوحيد للأقواس والأسهم في فلسطين

علا موسى-غزة

يصنع محمد أبو مساعد (37 عاما) بمدينة دير البلح وسط قطاع غزة بفلسطين الأقواس العربية على الطريقة القديمة من بقايا الأشجار ونفايات الحيوانات، ويحرص على الحفاظ على صناعتها والاهتمام برياضتها بعد أن شارفت على الاندثار والنسيان.

ويعتبر أبو مساعد الصانع الفلسطيني الوحيد للأقواس والأسهم في الوقت الحالي، وسبق له أن أطلق أول دورة لتدريب الهواة من الشباب والمراهقين على الرماية.

وأنتج أبو مساعد أول قوس قبل عامين، معتمدا على مهاراته الفردية في صنع هذه الأدوات وعلى المعلومات الواردة عبر الإنترنت ومواقع التواصل الاجتماعي حول الصناعة، وتواصل مع متخصصين عرب.

وأفلح في مرحلة لاحقة في صنع الأقواس والأسهم باستعمال بقايا الأخشاب بمختلف أنواعها ونفايات الحيوانات مثل قرون الخرفان وعظامها والقفص الصدري لبعض أنواع السمك.

المصدر : الجزيرة