غرامة بمئات الدولارات.. احذر تصوير حوادث المرور في سويسرا

السلطات القضائية السويسرية تدرس قانونا يمنع التصوير بالهاتف أثناء القيادة (غيتي)
السلطات القضائية السويسرية تدرس قانونا يمنع التصوير بالهاتف أثناء القيادة (غيتي)

تدرس السلطات القضائية في سانت غالن عاصمة إقليم كانتون سانت غالن بسويسرا فرض عقوبات وغرامات على السائقين الذين يصورون الحوادث المرورية أثناء قيادتهم سياراتهم بسبب احتمال وقوع حوادث مرورية جديدة نتيجة لهذا السلوك.

وحسب موقع "تسفانتسيش مينوتن" السويسري، لم تحدد بعد قيمة الغرامة التي ستفرض على السائقين الذين يصورون أثناء القيادة، إلا أنه من المرجح أن تبلغ 300 فرنك سويسري (305 دولارات) رغم أنها لم تكن مدرجة قبل ذلك في قائمة الغرامات المرورية قبل الحادث.

وأوضحت باتريسه غيغر المتحدثة الإعلامية باسم النيابة العامة التابعة للإقليم أن الغرامة ستكون أشد لو ثبت أن تصوير بعض السائقين للحادث عرّض الآخرين للخطر، وأنه سيتم سحب رخصة القيادة وتسجيل نقاط سلبية في الملف المروري للسائق.

  الشرطة السويسرية تلقت بلاغات ضد فضوليين صوروا حادث مرور أثناء قيادة سياراتهم (غيتي)

وكان فلوريان شنايدر المتحدث الإعلامي باسم شرطة سانت غالن أعلن عن تلقي بلاغات ضد عدد من الذين صوروا أثناء قيادتهم سياراتهم بدافع الفضول حادثا مروريا مميتا وقع يوم الأربعاء الماضي على الطريق السريع بالقرب من بلدية غوساو السويسرية.

صورة الحادث
وأوقف سائق (34 عاما) شاحنته على جانب الطريق في المكان المخصص لأعطال السيارات بعد أن نفد منه الوقود، غير أن حافلة صغيرة اصطدمت بالشاحنة المتوقفة لأسباب لا تزال غير معروفة، مما أدى إلى انقلابها ووفاة أحد ركابها وإصابة سائقها.

وأوضح شنايدر -تعليقا على مقطع مصور يظهر عددا من المارين بالقرب من موقع الحادث يصورونه بهواتفهم الجوالة أثناء قيادتهم سياراتهم- أنه ينبغي تجريم هذا السلوك، وقال إنه لا يمكن غض الطرف عنه لأنه يعرض الحركة المرورية للعديد من المخاطر.

ولا تسجل مخالفات مرورية على من يصورون أثناء قيادتهم سياراتهم، وذلك خلافا لمن يكتبون رسائل نصية.

المصدر : الجزيرة