تقليد سنوي.. حملات ومبادرات سقيا الطيور في قطر

وزارة البلدية والبيئة القطرية وزعت مشارب مياه بحدائق قطر ومنتزهاتها (الجزيرة)
وزارة البلدية والبيئة القطرية وزعت مشارب مياه بحدائق قطر ومنتزهاتها (الجزيرة)
عماد مراد-الدوحة

مع اشتداد حرارة الصيف سنويا في قطر، تخرج العديد من المبادرات للحفاظ على حياة الطيور سواء بتوزيع مشارب مياه للطيور على الحدائق أو توزيعها على المواطنين لوضعها بالقرب من منازلهم.

أهم تلك المبادرات كانت الحملة التي أطلقتها المؤسسة العامة للحي الثقافي (كتارا) للعام الثاني على التوالي لسقيا الطيور، وذلك من خلال توزيع أوعية خشبية تملأ بالماء، صنعت خصيصا لحماية الطيور من الموت بسبب العطش، خاصة في ظل ارتفاع درجة حرارة الصيف.
 
ويتميز صندوق السقيا بسهولة تركيبه في الفضاءات المفتوحة، وهو مزود بطبق زجاجي بداخله ليجمع الماء عبر خرطوم ممتد من صنبور مياه قريب، ويعمل الخرطوم بشكل تلقائي حيث إنه مزود بحساسات تقطع تزويد المياه عند امتلاء الطبق الزجاجي.
 
كما توجد بالصندوق عدة ثقوب وفتحات من جميع الجهات كي تسمح بدخول الحمام إلى داخله وشرب الماء مستظلة بالصندوق.

ويصف المواطن حمد نجران -الذي تمكن من الحصول على هذه الخدمة مجانا من كتارا- هذه المبادرة بالمحمودة، وشدد على أن الإقبال على الحصول على سقيا الطيور يدل على حرص المجتمع القطري على كل من يعيش على أرضه حتى الطيور المهاجرة.

ويضيف أن تقليد العناية بالحيوانات والطيور يعود إلى التراث القطري وتعاليم الدين الإسلامي، ولفت إلى أنه حرص على اصطحاب أطفاله معه إلى كتارا حتى يغرس لديهم الحرص على الطيور وإطعامها.

مشارب الحدائق
مبادرة كتارا لم تكن الوحيدة، فسبقتها أيضا حملة نفذتها وزارة البلدية والبيئة بتوزيع مشارب مياه بالحدائق والمنتزهات، ملتزمة بتنظيف مشارب الطيور بشكل دوري، مما يشكل فرصة لري عطشها وزيادة أعدادها خلال فترة الصيف التي تشهد ارتفاعا ملحوظا بدرجات الحرارة.

سقيا الطيور عادة درج عليها القطريون (الجزيرة نت)

وتعتبر الوزارة أن هذه المشارب وسيلة لزيادة أعداد الطيور وحمايتها من ارتفاع الحرارة، مؤكدة حرصها على اتخاذ كافة الإجراءات التي تحمي البيئة بكافة مكوناتها.

مؤسسة قطر الخيرية أيضا ضمن المؤسسات التي تستنفر قواها سنويا لتثقيف المجتمع بضرورة الحفاظ على تقليد سقيا الطيور المتوارث، حيث تقيم ورشا تفاعلية للأطفال والشباب لتعليمهم وتوعيتهم بأهمية رعاية الطيور، وتوفير مصدر لشرب الماء لها خاصة فصل الصيف في إطار مشروع يطلق عليه اسم "سقيا".

ويهدف مشروع "سقيا" إلى توفير الماء لشريحة العمال وخدمة الطيور، والتركيز على التوعية بالقضايا البيئية والصحية المرتبطة بالمياه.

المصدر : الجزيرة