شاهد.. الطائرات الورقية تملأ سماء كربلاء في رمضان
عـاجـل: حميدتي: توصلنا للمسؤولين عن فض اعتصام الخرطوم وسننظم انتخابات خلال عام

شاهد.. الطائرات الورقية تملأ سماء كربلاء في رمضان

تنتشر الطائرات الورقية في سماء مدينة كربلاء جنوب بغداد حيث يعد إطلاقها نشاطا شائعا في شهر رمضان.

ويتجمع الناس من كل الأطياف يوميا في ساحات مفتوحة بأنحاء المدينة لإطلاق طائراتهم الورقية ومشاهدتها ترتفع في الهواء.

وقال أحد سكان كربلاء ويدعى عباس جبار (40 عاما) إن الطائرات الورقية متعة جميلة للشباب الذين توارثوها عن آبائهم وأجدادهم.

ويُعتقد أن هذا النشاط، المستمر منذ عقود، بدأه العراقيون إبان الاستعمار البريطاني، وأن الشباب في كربلاء استمروا فيه بمرور الزمن وحولوه إلى هواية.

ويقول صانع طائرات ورقية يدعى إبراهيم الطويل إن أهالي كربلاء توارثوها من الهنود، ويُقال إن الجنود التابعين للاستعمار البريطاني كان يجلبونها معهم.

ويبيع الطويل طائرات ورقية من صنعه في محله بسعر يتراوح بين ألف دينار عراقي (0.84 دولار) وألفي دينار وفقا للحجم والميزات.

وقال صانع الطائرات الورقية البالغ من العمر 48 عاما إن لفة خيط الطائرة الورقية تكلف ألف دينار إضافية.

ويوضح الطويل أنه عندما يقترب شهر رمضان يزيد الطلب على الطائرات الورقية مع تزايد اهتمام الناس بها.

وعادة ما يطلق سكان كربلاء الطائرات الورقية في أوقات الصباح الباكر، وقبل غروب الشمس وعند وقت السحور.

المصدر : رويترز