أم تؤخر رحلة جوية من تايلند للصين لأن ابنتها كانت تتسوق

ركاب يتجادلون مع الطاقم بسبب تأخر إقلاع الطائرة (مواقع التواصل)
ركاب يتجادلون مع الطاقم بسبب تأخر إقلاع الطائرة (مواقع التواصل)

انتشر مقطع فيديو على مواقع التواصل الصينية عن تأخر رحلة جوية إلى الصين عن موعد إقلاعها، حيث حاولت امرأة منع الطائرة من المغادرة لأن ابنتها كانت تتسوق، كما قال أحد ركاب الطائرة.

وكان من المقرر أن تقلع طائرة خطوط "سبرنغ إيرلاينز" في رحلة من بانكوك إلى شنغهاي في تمام الساعة الثالثة والنصف صباحا، لكنها عُطلت لنحو نصف ساعة عندما أصيبت إحدى المسافرات "بالهياج العاطفي"، وحاولت منع طاقم الطائرة من غلق باب الطائرة.

وسجل راكب آخر على الرحلة نفسها لقطة الحادثة التي تظهر إحباط الركاب وهم وقوف ويتجادلون مع الطاقم، بينما كانت المرأة المعنية تجلس على الأرض خارج الطائرة. ومنذ ذلك الحين والمقطع أصبح منتشرا على منصة الفيديوهات الصينية القصيرة (Douyi).

وقال متحدث باسم شركة الطيران لموقع "ميل أون لاين" إن الراكبة صعدت الطائرة لكنها كانت منفعلة وحاولت منع الطاقم من غلق باب الطائرة.

وذكرت صحيفة إندبندنت أن الابنة -التي يعتقد أنها تأخرت لأنها كانت لا تزال تتسوق- اتصلت بشرطة المطار مطالبة بالانتظار لأنها أدخلت للتو قطعتين من الأمتعة.

وفي النهاية أقلعت الطائرة دون المسافرتين، وهبطت في مطار شنغهاي بودونغ الدولي في الساعة 9:14 صباحا، أي بعد أكثر من ساعة عن الموعد المحدد. من جانبها أدانت الشركة سلوك الراكبتين، وقالت إنه "غير متحضر".

المصدر : إندبندنت

حول هذه القصة

مدفوعا بعشقه للطبيعة وما فيها من نوادر، أنشأ الكويتي طارق الرشدان محمية خاصة في شمال الكويت جلب إليها ما ندر من الحيوانات والطيور، ثم فتحها للزوار بلا رسوم.

قالت منظمة أوروبية لحماية المستهلك إن شكاوى الركاب من شركات الطيران في أوروبا تضاعفت العام الماضي مقارنة مع 2005 بعد تطبيق القواعد الجديدة للاتحاد الأوروبي بشأن إلغاء الرحلات وتأجيلها. وكانت أكثر الشكاوى جراء فقدان الحقائب وإلغاء الرحلات وتأخير مواعيد الإقلاع.

المزيد من منوعات
الأكثر قراءة