الأرجنتين بعد الهند.. تلبيس الفئران "جرائم" الإنسان

الأرجنتين بعد الهند.. تلبيس الفئران "جرائم" الإنسان

الجرذان ألصقت بها تهم التهام مخدرات وخمور بمناطق مختلفة من العالم (الأوروبية)
الجرذان ألصقت بها تهم التهام مخدرات وخمور بمناطق مختلفة من العالم (الأوروبية)

إن اختفت من خزانتك وثائق أو أدلة أو محجوزات فما عليك إلا أن تلصق التهمة بالجرذان.

هذه هي "الموضة" الجديدة التي يبدو أن العديد من ضباط الشرطة في مناطق مختلفة من العالم وجدوها مخرجا لهم من تبعات سرقة محجوزات من المخدرات إما لاستخدامها أو إعادة بيعها.

فبعد اتهام الجرذان بإتلاف ألف لتر من الخمور في الهند أواخر ديسمبر/كانون الأول الماضي كشف ضباط شرطة في منطقة بيلار بضواحي العاصمة بوينس آيرس أن الجرذان هي التي تسببت في اختفاء نصف طن من مخدر الماريغوانا.

لكن مفوض الشرطة الجديد لـ"بيلار" إيميليو بورتيرو شعر بالريبة لهذه الحجة الغريبة في محاولة تفسير غياب نصف طن من الماريغوانا، وتنامت شكوكه من سلفه الذي حرص على عدم تسجيل كمية الماريغوانا تلك ضمن المحجوزات قبل مغادرته منصبه.

وبحسب موقع أنون نيوز الذي نشر الخبر أمس الخميس، فقد كرر المفوض السابق وثلاثة من مساعديه الرواية نفسها بشأن الاختفاء الغريب لتلك الكمية الضخمة من الماريغوانا، وإلباس التهمة بالجرذان.

لكن من سوء حظ ضباط الشرطة المتورطين في هذه القضية أن الخبراء أكدوا عدم وجود أدلة تشير إلى أن اختفاء الماريغوانا سببه الجرذان.

علما أن الجرذان بإمكانها أكل الماريغوانا، لكن لن تأكل بالتأكيد نصف طن في وقت قياسي بحسب الخبراء، ومن المؤكد أنها ستترك بقايا ما أكلته في عين المكان.

وبحسب أنون نيوز، فإنه صار معروفا أن عددا من رجال الشرطة يتورطون في سرقة مخدرات محجوزة إما لاستخدامها أو لإعادة بيعها، علما أن القضية قد تكون تصفية حسابات بين ضباط الشرطة بعضهم البعض.

وكانت الهند قد شهدت حادثة غريبة تمثلت في اختفاء ألف لتر من الخمور ضبطت خلال عملية أمنية شمالي البلاد كان يفترض أن تتلف منذ وقت طويل إثر ضبطها في معامل غير مرخصة.

لكن الشرطة فوجئت أثناء التحقيقات باتهام موظفين للجرذان بإتلاف تلك الكمية الكبيرة من الخمور التي خزنت داخل أوعية بلاستيكية ضخمة في المستودع، إذ قيل إن الفئران ربما شربتها بسبب عدم توافر مياه في المستودع.

لكن "هندوستان تايمز" نقلت عن متخصص في علم الحيوانات قوله إن الفئران قد تستهلك الكحوليات في حال عدم وجود المياه، لكنه استبعد أن تكون الفئران شربت هذه الكمية الكبيرة من الخمور، مؤكدا أن ذلك أمر "لا يصدق".

ورجح الخبير الهندي أن الخمور قد تكون تعرضت للسرقة ثم ألصقت التهمة بالقوارض، خاصة أنها ليست المرة الأولى التي تتهم فيها الجرذان في قضايا اختفاء الخمور.

وعلقت الصحيفة الهندية على الواقعة ساخرة بقولها إن الجرذان اتهمت بالعديد من الحوادث التي شهدتها الهند، بينها إتلاف كميات كبيرة من الخمور، وكميات من المخدرات، بل اتهمت أيضا بإتلاف أوراق نقدية، مضيفة أنها اتهمت كذلك "بالتسبب في فيضانات بيهار" التي ضربت البلاد في أغسطس/آب 2017.

وشهد العراق حادثة غريبة في نوفمبر/تشرين الثاني 2018، إذ أعلن محافظ البنك المركزي العراقي علي العلاق اختفاء سبعة مليارات دينار عراقي (5.83 ملايين دولار) بعد دخول مياه الأمطار إليه، وعندما سئل في البرلمان عما إذا كان التلف مئة بالمئة أجاب: نعم.

لكن صحيفة العربي الجديد نقلت وقتها عن مصادر برلمانية قولها إن البرلمان طلب أدلة وصورا تدعم رواية محافظ البنك المركزي، مع الدعوة لفتح تحقيق شامل يكشف تفاصيل القضية.

المصدر : مواقع إلكترونية