بعد 12 عامًا.. مقتنيات الفرعون الذهبي تعود إلى بريطانيا

blogs توت عنخ أمون
تكتسب مقتنيات توت عنخ آمون أهمية كبيرة بفضل ضخامة عدد قطعها والعثور عليها كاملة عام 1922(رويترز)

أعلنت مصر الجمعة افتتاح معرض لمقتنيات الفرعون الذهبي الشهير توت عنخ آمون في بريطانيا، بعد غياب 12 عامًا.

وافتتح وزير الآثار المصري خالد العناني في العاصمة البريطانية لندن فعاليات معرض الملك توت عنخ آمون بعنوان "كنوز الفرعون الذهبي"، ويضم المعرض 150 قطعة أثرية.

وقال العناني إن "مقتنيات الملك الفرعوني الشاب حلت ضيفًا على العاصمة البريطانية مرتين؛ أولاهما كانت عام 1972، حيث اجتذب المعرض أكثر من 1.7 مليون زائر، والمرة الثانية عام 2007، وهذه هي المرة الثالثة".

وتكتسب مقتنيات توت عنخ آمون أهمية كبيرة بفضل ضخامة عدد قطعها، والعثور عليها كاملة عام 1922، على يد عالم الآثار البريطاني هوارد كارتر.

وتوت عنخ آمون أحد فراعنة الأسرة المصرية 18 في تاريخ مصر القديم (من 1334 إلى 1325 ق.م) ويشهد شهرة عالمية في الأوساط السياحية.

المصدر : وكالة الأناضول

حول هذه القصة

فنيون أجانب داخل مقبرة توت عنخ آمون يحاولون اكتشاف فجوات خلف الجدار الشمالي للمقبرة بحثاً عن "نفرتيتي". (مقبرة توت عنخ امون ـ وادي الملوك ـ الأقصر ـ مصر).

يعتزم باحثون إيطاليون الكشف عن سر مقبرة الفرعون توت عنخ آمون، حيث سيمكن ذلك من اختبار نظرية عالم المصريات البريطاني نيكولاس ريفز التي أثارت جدلا كبيرا قبل نحو ثلاث سنوات.

Published On 31/1/2018
المزيد من فني وثقافي
الأكثر قراءة