فعالية عالمية للشركات الناشئة بغزة.. الفلسطينيات يطرحن أفكارهن الريادية

35 فلسطينيا وفلسطينية شاركوا في فعالية "ستارت أب ويكند وومن" وطرحوا أفكارهم الريادية (الجزيرة)
35 فلسطينيا وفلسطينية شاركوا في فعالية "ستارت أب ويكند وومن" وطرحوا أفكارهم الريادية (الجزيرة)

جمانة عماد-غزة

عرض 35 رائدا ورائدة في الأسبوع الأخير من شهر سبتمبر/أيلول الماضي في قاعة فندق المتحف على شاطئ بحر مدينة غزة بفلسطين أفكارهم الملهمة في مجال ريادة الأعمال بهدف تعزيز دور المرأة ودعمها، وذلك من خلال فعالية "ستارت أب ويكند وومن" (startup Weekend Women) كنسخة فلسطينية للحدث العالمي "ستارت أب ويكند" (startup Weekend) الداعم للأفكار الريادية.

وانتشر حدث "ستارت أب ويكند" في عدد من المدن حول العالم، ويمتد لمدة 54 ساعة تبدأ بعرض المشاركين أفكارهم الريادية وتنتهي بتقييم هذه الأفكار أمام لجنة التحكيم، ويكون العمل والاجتهاد بين فرق العمل على دراسة الفكرة ومحاولة إثبات واقعيتها وإمكانية تطبيقها المقياس الأساسي لتقييم هذه المشاريع.

وكان باب التسجيل في الحدث الريادي "ستارت أب ويكند وومن" قد فتح عبر مواقع التواصل الاجتماعي لمدة أسبوعين لتعبئة نموذج المشاركة بأفكار خاصة بالمرأة أو بأفكار تدعمها، وتم اختيار الأفكار القابلة للتطبيق منها، بشرط أن تكون واقعية وتدعم المرأة بشكل أساسي.

 الفعالية العالمية "ستارت أب ويكند" خصصت نسخة عامها الحالي للمرأة الفلسطينية (الجزيرة)

اقتراح الفكرة
تقول المهندسة الفلسطينية إحسان علي "في يوم من الأيام كنت أجلس مع صديقاتي فاقترحت عليهن إنشاء متجر إلكتروني يتم من خلاله عرض منتجات طعام صحية وغير ضارة لمساعد الأم في اختيار الوجبات لأطفالهن بدلا من شراء تلك الوجبات التي تسبب الأمراض، ونالت الفكرة إعجابهن".

وتضيف أنه تم بعد فترة وجيزة الاعلان عن تنظيم حدث "ستارت أب ويكند وومن" للأفكار الريادية التي تدعم المرأة، وأنه تم التقدم بطلب التحاقهن وتم قبول مشروع "كيدز تشيكن" (Kids chicken)، وتأهل للمنافسة النهائية واستطعن خلال الأيام الثلاثة بمساعدة عدد من المطورين والمبرمجين تنفيذ فكرة المشروع وتطبيقها على أرض الواقع، وأنهن تمكن من عرض المنتجات ومساعدة المرأة على اختيار الوجبات المناسبة لأطفالها.

وتواصل إحسان حديثها "رغم اختيار لجنة التحكيم ثلاث أفكار في اليوم الثالث للحدث فإن كافة الأفكار تعتبر فائزة، لأن جميع الفرق المشاركة استطاعت تطبيق أفكارها على أرض الواقع وتطوريها، إضافة إلى الارتباط مع بعض المؤسسات التي استدعيت لترعى أفكار المشاركين".

 لجنة تحكيم الفعالية تقيم أفكار المشاريع الريادية المطروحة من المرشحين (الجزيرة)

حدث دوري
يقول أحمد اليازوري -وهو أحد المنظمين لحدث "ستارت أب ويكند وومن" للجزيرة نت إنه "يتم تنظيم هذا الحدث بشكل دوري في قطاع غزة، وكانت تلك النسخة لتمكين المرأة وإعطائها الحق بأن تكون لها رؤية خاصة بالمشاريع الريادية، حيث تم طرح الأفكار أمام الجمهور المشارك ثم التصويت عليها واختيار 15 فكرة من أصل 35 للعمل عليها خلال أيام الحدث الثلاثة".

ويضيف أن النسخة الحالية من الحدث الدولي خاصة بالمرأة، وأن 75% من المشاركين فيها من النساء والبقية من الشباب غير أن أفكارهم تدعم المرأة، ويقول إن "هذه النسخة تعد تجربة فريدة من نوعها لنساء غزة لإدارة المشاريع الريادية وتطبيق الأفكار التي تدعمها، إذ إنه تم تقييم الأفكار المشاركة من قبل لجنة التحكيم وتم اختيار أكثر ثلاثة مشاريع إبداعا".

وقال إن "عددا كبيرا من الأفكار المشاركة بالحدث تدعم المرأة بشكل أساسي وتفتح لها المجال في التجارة الإلكترونية وتسويق المنتجات بطريقة تكنولوجية صحيحة وهناك أفكار أخرى تستهدف ربات البيوت من خلال إنشاء تطبيقات عبر الشبكة العنكبوتية لتسهيل تربية أطفالهم عليهم، إضافة إلى أفكار تدعم تمكين المرأة في المجتمع عن طريق خلق فرص عمل وحضورها بشكل كبير بالمجتمع المحلي".

مرشحات يطرحن مشروعهن الريادي أمام لجنة التحكيم (الجزيرة)

تطوير الأفكار
يفيد اليازوري بأنه تم خلال الحدث دعوة مجموعة من الشركات التي لديها علاقة بريادة الأعمال في قطاع غزة للاطلاع على كافة أفكار المشاركين والمشاركات وتطوير تلك الأفكار وتطبيقها على أرض الواقع، لتحقيق الهدف الأساسي من الحدث، وهو تمكين المرأة والمشاريع التي تدعمها.

ويلفت اليازوري إلى أن حدث "ستارت أب ويكند" يقام في اثنتي عشرة دولة حول العالم، منها ست دول أوروبية وأربع دول في الأميركتين الجنوبية والشمالية ودولة في شرق آسيا والقطاع، مشيرا إلى أن هذا الحدث يقام للمرة الثانية عشرة على التوالي في قطاع غزة. 

المصدر : الجزيرة