قتل خمسة من أقاربها.. نمساوي ينتقم من خطيبته السابقة بمجزرة

الجاني قدم نفسه للشرطة واعترف بقتل خمسة أشخاص (غيتي)
الجاني قدم نفسه للشرطة واعترف بقتل خمسة أشخاص (غيتي)

قتل شاب نمساوي ليلة الأحد بسلاح ناري خطيبته السابقة ووالديها وشقيقها وخطيبها الجديد بمنزل والديها في بلدة كيتزبوهيل السياحية على جبال الألب، بدافع الغيرة بعد أن انفصلت عنه وارتبطت بخطيب جديد.

ورجحت الشرطة أن تكون الجريمة بدافع الغيرة، وقالت إن الجاني انفصل قبل شهرين عن خطيبته (البالغة 19 عاما) وأن مشادة جرت بينهما في حانة البلدة قبل الحادثة مباشرة.

وقد طرق الجاني ومعه سلاح بابَ منزل خطيبته السابقة -كما تقول الشرطة- بعد المشادة في الحانة، ولما رفض والدها السماح له بالدخول ارتكب الجريمة بقتل جميع الضحايا.

وكان الشاب الذي يبلغ 25 عاما قد سلم نفسه للشرطة بعد ارتكابه الجريمة، وأعلمهم بقتل خمسة أشخاص بطلق ناري وبحوزته أداة الجريمة التي تم الاحتفاظ بها.

وأعرب كلاوس وينكلر عمدة البلدة -التي يقطنها نحو ثمانية آلاف نسمة- عن الصدمة من هول الجريمة، وقال "نشعر بالصدمة والحزن العميقين، فلم يسبق أن قُتلت عائلة بأكملها بهذه الصورة المأساوية".

المصدر : وكالة الأناضول,رويترز