رقص وغناء وطلب الزواج.. مشاهد طريفة بالاحتجاجات اللبنانية

الاحتجاجات اللبنانية لم تخل من مواقف طريفة (الأوروبية)
الاحتجاجات اللبنانية لم تخل من مواقف طريفة (الأوروبية)
ناصر رويس
ترافقت الاحتجاجات الشعبية المتواصلة منذ الخميس الماضي في مختلف المدن اللبنانية مع مظاهر طريفة قام بها بعض المحتجين، مما أضفى مسحة من المزاح على الأحداث الجارية بالرغم من جديتها.

وعجّت مواقع التواصل بالمواقف الطريفة وغير المألوفة التي قام بها محتجون شبان مقارنة بالثورات الأخرى التي اجتاحت عديد البلدان العربية بداية من نهاية ديسمبر/كانون الأول 2010 في تونس، وبدت بعض مظاهر الاحتجاج مختلفة في لبنان فتلونت بطابع استثنائي ظل عالقا في أذهان المتابعين لتطوراتها.

وبرزت خلال الاحتجاجات صور ومشاهد فيديو لشاب داخل مسبح بلاستيكي حاملا العلم اللبناني وسط مجموعة من المحتجين، كما لو أنه على شاطئ البحر. في حين ظهر مجموعة من الشبان يلعبون "البيبي فوت".

وعبر شاب آخر على امتعاضه الكبير من توقف بث مسلسلات تعود أهله على متابعتها قبل اندلاع الاحتجاجات، مطالبا -بتندر- وزير الإعلام بالتعويض لهم على الحلقات التي لم يتم بثها خلال أيام الاحتجاجات.

زواج ورقص جماعي
عمد بعض اللبنانيين إلى الرقص الجماعي وترديد بعض الأغاني العالمية المعروفة التي تعودت الحفلات على بثها، في حين حرص آخرون على شوي اللحم وتناولها بصفة جماعية في أجواء احتفالية.

وتجمع في بعض الزوايا من الساحات العامة التي احتضنت الاحتجاجات شبان للعب الورق، وقامت شابات بتوزيع الحلويات على المحتجين، وحرص آخرون على تدخين النرجيلة التي تلقى رواجا كبيرا في صفوف الشبان.

وفي الوقت الذي تتصاعد فيه أصوات المحتجين للمطالبة باستقالة الحكومة والإصلاحات الاقتصادية والاجتماعية، تقدم شاب لطلب يد فتاة تربطه بها علاقة حب وحرص على أن يتم طلب الزواج في مكان عام وأمام المحتجين الذين احتفلوا معه بالمناسبة.

وتجمع شبان آخرون لأداء رقصة الدبكة وسط أجواء احتفالية صاخبة، في حين ارتأى عريسان تزامن يوم زفافهما مع أحد الأيام الماضية للاحتجاجات إلى المشاركة فيها بلباس الزفاف في مشهد غير مألوف.

المصدر : الجزيرة