بالفيديو.. عرس جماعي لستين جريحا من الجيش اليمني

أقيم في مدينة تعز حفل زفاف جماعي على نفقة متبرعين لستين عريسا من جرحى الجيش الوطني اليمني الذين بُترت أطرافهم في المعارك مع الحوثيين دفاعا عن المدينة، اعترافا بما قدموه من تضحيات من أجل مدينتهم ووطنهم.

وحضر حفل الزفاف قيادات في السلطة المحلية والجيش، وشهد مظاهر احتفالية كبيرة جابت العديد من شوارع المدينة، قبل أن تستقر في فضاء فسيح أقيمت به بقية مراسم الحفل.

وتلقى العرسان وهم يحملون أعلام بلدهم التهاني من المدعوين وقيادات السلطة المحلية والجيش وسط أجواء احتفالية بهيجة وعلى أنغام الموسيقى، ورددوا هتافات تعكس ولاءهم لوطنهم وروحهم الوطنية العالية وشاركهم فيها العديد من المواطنين الذين رموا على موكبهم الورود وشاركوهم الرقص احتفاء بالمناسبة.

ودأبت بعض المناطق العربية التي تعرف صراعات وحروبا على تنظيم أعراس جماعية للمشاركين فيها وأقيم في وقت سابق ببغداد حفل زواج جماعي لـ250 مقاتلا من مليشيات الحشد الشعبي الذين كانوا يشاركون آنذاك في قتال تنظيم الدولة الإسلامية.

كما أقيم سابقا في مدينة أربيل بمحافظة إقليم كردستان العراق حفل زفاف لستين شابا وشابة من نازحي ست محافظات عراقية، بعدما أجبرتهم ظروف الحرب على الفرار ولم تساعدهم الظروف المادية على الزواج.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

ما إن دخلت بعض الفلسطينيات ساحة أحد الفنادق في أريحا بالضفة الغربية حتى علت أصوات زغاريدهن فرحا باستقبال عدد كبير من العرسان، وقع الاختيار عليهم للمشاركة في العرس الوطني الفلسطيني الذي أقيم مساء أمس الثلاثاء، بحضور الرئيس محمود عباس.

في لمسة ود ووفاء وفي أجواء من الفرحة والاحتفال، كانت مدينة غزة على موعد مع زفاف سبعين عريسا جريحا ممن أصيبوا بحمم نيران العدوان الإسرائيلي مطلع العام الماضي، بعد أن تعافوا من إصاباتهم البليغة.

عقد 236 زوجا من أديان مختلفة جميعهم من الأيتام قرانهم في حفل جماعي بمدينة سورت غربي الهند، ومن ضمن العرائس خمس مسلمات ومسيحية، والباقيات ينتمين للديانة الهندوسية.

شهدت محافظة إدلب شمالي سوريا عرسا جماعيا لـ57 زوجا من مهجري مدينة داريا غربي العاصمة دمشق، وساعدت هيئة الإغاثة التركية وجمعيات سورية في تكاليف الزفاف الجماعي.

المزيد من منوعات
الأكثر قراءة