الإسفلت ينصهر.. موجة حرارة قياسية في أستراليا

كسرت درجات الحرارة أرقاما قياسية مع استمرار موجة الحر في أستراليا لليوم السادس على التوالي اليوم الجمعة.

وقالت صحيفة "أرجوس" المحلية إنه في منطقة "ووشوب" على بعد 373 كيلومترا شمال سيدني، بدأ الإسفلت في الانصهار على الطريق السريع الرئيسي، مما دفع عمال الطرق إلى رشه بالمياه لتبريده حتى لا يلصق بإطارات السيارات.

وحطمت درجات الحرارة أرقاما قياسية في أنحاء شرقي أستراليا، حيث ارتفعت فوق 40 درجة اليوم الجمعة.

ولم يتم فقط كسر الأرقام القياسية خلال النهار، بل تم كسر أعلى رقم قياسي لدرجات الحرارة خلال الليل أمس الخميس في منطقة نونا على بعد 800 كيلومتر غرب سيدني، حيث بلغت أقل درجة حرارة الليلة الماضية 35.9 درجة.

وذكر بلير تروين من هيئة الأرصاد الجوية أن الليلة الماضية كانت أسخن ليلة على الإطلاق يتم تسجيلها في أستراليا.

وقال تروين لقناة "إي بي سي" الأسترالية "شهدنا الآن خمسة أيام على التوالي كانت درجات الحرارة أعلى من 40 على نطاق واسع.. إنها الفترة الأكثر سخونة في يناير/كانون الثاني منذ العام 1939".

وتوقع خبراء الأرصاد الجوية انخفاض الحرارة مطلع الأسبوع المقبل قبل أن تعاود الارتفاع مجددا الأسبوع التالي.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

حذر علماء من أن تغير المناخ يجعل المزيد من الناس عرضة لارتفاع درجات الحرارة، مما يعرضهم أكثر لخطر الإصابة بأمراض القلب والرئة وأمراض أخرى مميتة متصلة بارتفاع درجات الحرارة.

نُشرت دراسة مؤخرا عن تأثير عمليات تعدين البتكوين على المناخ وظاهرة الاحتباس الحراري، فاستخدام الفحم في توليد الطاقة اللازمة لعمليات التعدين سيؤدي إلى زيادة درجة حرارة الكوكب. فهل هذا صحيح؟

المزيد من منوعات
الأكثر قراءة