سقطت بجرف وعاشت على ماء "رادياتير" سيارتها سبعة أيام

أنجيلا هرناندز عثر عليها واعية وتتنفس ومصابة بجرح في كتفها (وسائل التواصل)
أنجيلا هرناندز عثر عليها واعية وتتنفس ومصابة بجرح في كتفها (وسائل التواصل)

تمكنت امرأة من البقاء على قيد الحياة سبعة أيام من خلال شرب الماء من "رادياتير" سيارتها التي تحطمت في قاع جرف ساحلي في أوريغون الأميركية.

وقال متحدث باسم قائد شرطة مقاطعة مونتيري إن اثنين من المتجولين عثرا على أنجيلا هرناندز (23 عاما) مساء الجمعة، بعد أن شاهدا سيارتها الجيب مغمورة جزئيا في قاع جرف عمقه مئتا متر في منطقة بيج سور، واعية وتتنفس ومصابة بجرح في كتفها.

وحظي اختفاء أنجيلا باهتمام واسع النطاق بعد أن شوهدت هي وسيارتها آخر مرة في فيديو كاميرا مراقبة بمحطة وقود كارميل في السادس من يوليو/تموز، على بعد نحو ثمانين كيلومترا شمالي الطريق الرئيسي الذي عُثر عليها فيه.

وذكرت شرطة الطرق السريعة في ولاية كاليفورنيا في بيان أن رجال الإنقاذ تمكنوا من انتشالها من الجرف ونقلها بمروحية إلى المستشفى، وأضافت أنها في حالة مستقرة ولكن يبدو أنها أصيبت بارتجاح في المخ بسبب التصادم.

وقالت هرناندز للمحققين إنها انحرفت عن الطريق لتفادي إصابة حيوان في السادس من يوليو/تموز، وسقطت في الجرف.

المصدر : رويترز