15 دقيقة في الجحيم.. ولم تمت!

التبرعات لصالح القطة جمعت حتى الآن 11 ألف يورو (مواقع التواصل)
التبرعات لصالح القطة جمعت حتى الآن 11 ألف يورو (مواقع التواصل)
قُدمت في بلجيكا شكوى ضد شاب متهم بتعذيب قطة رماها في فرن تحت حرارة تناهز مئتي درجة مئوية لمدة ربع ساعة، لكن القطة الصغيرة نجت من الموت بأعجوبة.

وبعد إنقاذها من معذبيها، أمضت تلك القطة يومين في غرفة استحمام، قبل أن يتسلمها طبيب بيطري في حالة يرثى لها.

وعانت القطة الصغيرة من حروق شديدة في القدم ونزيف داخلي، وفقا لما نقله موقع "20 مينوت" عن موقع "نيوزبالد" البلجيكي.

ولأن تكاليف علاج هذه القطة عالية، فإن من تولوا العناية بها دشنوا حملة تبرعات عبر الإنترنت، جمعوا من خلالها حتى الآن أكثر من 11 ألف يورو، رغم أنهم لم يكونوا يتوقعون الحصول على أكثر من خمسمئة يورو.

ووفقا للطبيب البيطري، الذي يتابع الوضع الصحي لهذه القطة، فإن فرص بقائها على قيد الحياة كبيرة.

المصدر : الصحافة الفرنسية

حول هذه القصة

كشفت دراسة لجامعة إدنبرة أن القطط تشبه في سلوكها أقاربها من الأسود الأفريقية، فهي عنيدة، صيادة وانفجارية الشخصية، وقالت الدراسة إن القطط يمكن لها أن تصبح خطيرة، لولا حجمها الصغير.

11/11/2015
المزيد من منوعات
الأكثر قراءة