أسر ضحايا الانقلاب على مائدة إفطار أردوغان

أردوغان حرص في عدة مناسبات على تكريم أسر ضحايا المحاولة الانقلابية (الأناضول)
أردوغان حرص في عدة مناسبات على تكريم أسر ضحايا المحاولة الانقلابية (الأناضول)

في أول أيام شهر رمضان، دعا الرئيس التركي رجب طيب أردوغان على مائدة إفطار في القصر الرئاسي بالعاصمة أنقرة عددا من أسر ضحايا محاولة الانقلاب الفاشلة التي وقعت قبل نحو عامين في تركيا، وأسفرت عن مقتل المئات.

واعترافا منه بالتضحيات التي قدمها مدنيون وأمنيون وعسكريون لإفشال المحاولة الانقلابية، دأب أردوغان على تكريم أسر القتلى والجرحى؛ إما بدعوتهم في بعض المناسبات أو بزيارتهم في بيوتهم.

وبعد المأدبة الرمضانية التي حضرتها زوجته أمينة وعدد من المسؤولين، ألقى الرئيس التركي كلمة خصص حيزا كبيرا منها للحديث عن الأوضاع في فلسطين، خاصة ما يتعلق بنقل السفارة الأميركية إلى القدس المحتلة، والمجزرة التي ارتكبتها قوات الاحتلال الإسرائيلي يومي الاثنين والثلاثاء الماضيين خلال مسيرات العودة في قطاع غزة.

تجدر الإشارة إلى أن الأربعاء كان أول أيام شهر رمضان في تركيا، في حين أنه بدأ الخميس في معظم الدول العربية والإسلامية.

المصدر : وكالة الأناضول,مواقع التواصل الاجتماعي,الجزيرة