شاب فلسطيني يصل بقدم واحدة إلى قمة إيفرست

جرّاح الحوامدة يتمنى جمع مليون دولار لمدرسته السابقة بمخيم الجوفة جنوب العاصمة الأردنية لتفادي إغلاقها (التواصل الاجتماعي)
جرّاح الحوامدة يتمنى جمع مليون دولار لمدرسته السابقة بمخيم الجوفة جنوب العاصمة الأردنية لتفادي إغلاقها (التواصل الاجتماعي)

عاد الشاب الفلسطيني جرّاح الحوامدة إلى العاصمة الأردنية عمان مساء الأحد، بعد أن نجح في تسلق قاعدة قمة جبل إيفرست بقدم واحدة. وعبّر في حديث للأناضول عن سعادته بعودته إلى الأردن لرؤية الأهل والأحبة.

وتمنى الشاب أن يتمكن من جمع مبلغ مليون دولار لمدرسته السابقة في مخيم الجوفة -حيث يعيش- جنوب العاصمة الأردنية عمان، وذلك لتفادي احتمال إغلاقها بعد خفض التمويل الذي تتلقاه وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا).

وقالت رحمة الحياري منظمة الرحلة إلى قمة جبل إيفرست إن جرّاح قطع مسافة 17 ألفا وخمسمئة خطوة بقدم واحدة، لبلوغ قاعدة قمة الجبل، وإن الرحلة -التي بدأها في الثاني من أبريل/نيسان الجاري- استغرقت 18 يوما، وحقق هدفه الجمعة الماضي.

وأكدت الحياري أن جراح بصحة جيدة، وما زال يعمل على تحقيق هدف جمع مليون دولار للمدرسة التي تعلَّم على مقاعدها لعشرة أعوام، مشيرة إلى أن فترة جمع المبلغ ما زالت مستمرة حتى نهاية يونيو/حزيران المقبل، وهو التاريخ الذي حدده جراح لإنقاذ مدرسة الجوفة.

وسبق أن تمكن الشاب الفلسطيني من تسلق قمة كليمنجارو -وهي أعلى قمة بركانية في العالم بارتفاع 5100 متر- خلال خمسة أيام من السير المتواصل عام 2013.

يذكر أن جراح يعيش مع أهله في جبل الجوفة، وقد أُصيب بمرض سرطان العظم عندما كان في الخامسة عشرة من عمره، مما أدى إلى بتر ساقه اليمنى.

المصدر : وكالة الأناضول