شرطة بريطانيا تحسن رفاهية أفرادها الروحية والعاطفية

أفراد من شرطة لينكولنشاير (غيتي)
أفراد من شرطة لينكولنشاير (غيتي)

قامت شرطة مدينة لينكولنشاير البريطانية بمبادرة ستؤمن لجميع أفرادها وقتا كافيا للراحة والاستجمام في خطوة يقولون إنها الأولى من أجل تحسين عمل الشرطة ويمكن أن تساعد الأفراد في التعامل مع ضغوط العمل التي "تؤثر سلبا فيهم".

ويعتقد المسؤولون أن هذه السياسة المقرر تطبيقها في أبريل/نيسان ستجعل القوة في وضع أفضل لتلبية "الاحتياجات الخاصة" لمقاطعة ريفية كبيرة.

وبموجب هذه المبادرة سيحق للفرد ما يصل إلى 32 يوما إجازة في السنة بعد التغيير، بزيادة يومين.

وتعقيبا على ذلك قال رئيس الشرطة بيل سكيلي "لقد تأثرت كثيرا بالتزام موظفي وأفراد شرطة لينكولنشاير ولكني أرى بشكل متزايد الأثر الذي يمكن أن يحدثه ذلك على صحتهم البدنية والذهنية".

وأضاف "ومن خلال تشجيع موظفينا على تخصيص وقت للاعتناء بأنفسهم أعتقد أنه يمكننا تحسين مستوى شعورهم في العمل، ونأمل أن يساعد ذلك في تقليل الحالات المرضية وتحسين مستوى المرونة في كل جهاز الشرطة".

المصدر : ديلي تلغراف