سعوديات يبدأن "الثورة" بالركض في يوم المرأة

سعوديات يبدأن "الثورة" بالركض في يوم المرأة

مجموعة من المشاركات في الفعالية يركضن في أحد الأزقة التاريخية بجدة (رويترز)
مجموعة من المشاركات في الفعالية يركضن في أحد الأزقة التاريخية بجدة (رويترز)

شهدت مدينة جدة السعودية الخميس أحدث مظاهر الانقلابات الاجتماعية التي يشهدها المجتمع، حيث بادرت مجموعة من النساء للاحتفال باليوم العالمي للمرأة عبر الركض في أزقة المدينة التاريخية، واعتبرت إحداهن أن هذه مجرد بداية "ثورة" السعوديات.

وفي الحي التاريخي بجدة، ركضت عشرات النساء عبر الأزقة الهادئة وسط دهشة أصحاب المتاجر، ثم التقطن الصور التذكارية عند نقطة النهاية في كورنيش جدة.

وقالت سما الطالبة الجامعية في مجال السينما "هذه فقط بداية لثورة للنساء في السعودية، في الوظائف وفي حياتنا وفي المجتمع، كل شيء سيتغير بالنسبة للنساء السعوديات". 

لقطة تذكارية عند نقطة النهاية (رويترز)

وبدورها، قالت ياسمين حسين، وهي عضو في مجموعة "بليس رانرز" التي نظمت الحدث، إن الهدف منه تمكين النساء، مضيفة "هذه رسالة نود أن نبعث بها لهن ونقول تعالين، لستن وحدكن، سنحقق هذا معا وقد حان الوقت".

وفي إطار ما توصف بالرؤية الإصلاحية لولي العهد محمد بن سلمان، تقرر في سبتمبر/أيلول الماضي السماح للسعوديات بقيادة السيارة، كما سُمح لهن بدخول الملاعب لمشاهدة المباريات، في حين بدأت الهيئة العامة للترفيه تنظيم حفلات فنية في عدة مدن، مما أثار مواقف داخلية متباينة مقابل تصريحات خارجية مرحبة بمساعي "الانفتاح". 

فتيات مشاركات في الفعالية (رويترز)
المصدر : الجزيرة,رويترز